27/01/2020

المجلس العسكري السرياني يشتبك مع قوات الاحتلال التركي ويوقع 14 قتيلاً في صفوفهم

يستمر المجلس العسكري السرياني في حماية قرى الخابور والتصدي لاستهدافات قوات الاحتلال التركي المتكررة على قرى تل تمر ويمنعهم من التقدم نحو هذه القرى

وحول آخر المستجدات الحاصلة على خطوط الجبهات والمواجهات ضد الاحتلال التركي في قرى الخابور، صرح القيادي في المجلس العسكري السرياني “خابور آكاد” مسؤول المجلس العسكري السرياني في الحسكة وتل تمر، قائلاً: “في منطقة تل تمر حوض الخابور يوجد توتر في خط الجبهة هناك، حيث تم استهداف قرية أم الكيف من قبل فصائل الاحتلال التركي بالمدفعية والهاون، كما حاولوا التسلل للمنطقة، ولكن قوات المجلس العسكري السرياني تصدوا لهم في الخطوط الأمامية ومنعوهم من التقدم”

وحول الخسائر التي تكبدها جيش الاحتلال التركي ، قال آكاد: ” نشب اشتباك منذ يومين مع قوات الاحتلال التركي أدى إلى مقتل 14 شخصاً منهم وقمنا بمصادرة آلية وكميات من الذخائر، ولازال هناك توتر على خط الجبهة مع استمرار الاحتلال التركي باستهدافه المناطق بقذائف الهاون والمدفعية”

وعن الأوضاع الحالية قال آكاد: “أما صباح اليوم الاثنين فكانت تسودُ أجواءٌ من الهدوء والاستقرار في المنطقة”

والجدير ذكره بأن المجلس العسكري السرياني استلم مهمة حماية قرى الخابور منذ بداية العدوان التركي الغاشم على مناطق شمال شرق سوريا في التاسع من شهر تشرين الأول من العام الماضي وأبدى بسالة ومواجهة قوية ضد العدو التركي وقدم عدداً من الشهداء.

‫شاهد أيضًا‬

وفد من المجلس العسكري السرياني وقوات حماية نساء بيث نهرين يلقتي بمجلس قيادة قسد

في سبيلِ تمتينِ أواصرِ التعاونِ وأخوةِ الشعوب، زار وفدٌ من قواتِ المجلسِ العسكريِّ السريان…