29/01/2020

بحضور بطاركة الكنائس المسيحية الشرقية، انعقاد قمة روحية في مقر البطريركية المارونية في لبنان

بدعوة من الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي، بطريرك أنطاكية وسائر المشرق للمورانة، وبحضور قداسة البطريرك مار اغناطيوس افرام الثاني بطريرك أنطاكية وسائر المشرق للسريان الأرثوذكس، انعقدت قمة روحية في مقرّ البطريركية المارونية في بكركي، ‎حضرها أيضاً بطاركة الكنائس المسيحيَّة الشَّرقيَّة ورؤسائها من كافة الطوائف.وذلك للتَّداول في الأوضاع الخطيرة التي يمرُّ بها لبنان منذ أكثر من ثلاثة أشهر.

عقب الاجتماع، أصدر أصحاب القداسة بياناُ أعربوا فيه عن ارتياحهم لوجود وجوه وزارية من ذوي الاختصاص في الحكومة اللبنانية الجديدة، وهم ينتظرون من أداء الحكومة القدرة على كسب ثقة الشَّعب اللبناني وثقة المجتمع الدَّوليِّ والجهات المانحة.

كما دعوا إلى محاربة الفساد واستعادة الأموال المنهوبة وضبط الهدر المتواصل في المال العام.

وأكدوا أيضاً على حقّ التظاهر السلمي طلباً للإصلاح، ولكنهم يدينون بشدّة فوضى الشوارع والساحات.

كما شجّع الآباء المجتمع الدولي على مساندة لبنان اقتصادياً ومالياً، وطالبوا مسؤولي البلدان العربية والمجتمع الدَّوليّ وضع حد للحروب والقتل والدَّمار، والسَّعي الى بناء سلامٍ عادلٍ وشاملٍ.

مصلّين من أجل عودة مطراني حلب المخطوفين بولس يازجي ومار غريغوريوس يوحنا إبراهيم.

كما تضرعوا إلى الرَّبِّ الإله كي يقوّي أبناءنا وبناتنا ويثبِّتهم في الرَّجاء.

‫شاهد أيضًا‬

نقص التمويل يزيد من معاناة اللاجئين السوريين في لبنان

رغمَ معاناتِهم سلفاً من سوءِ الأوضاعِ المعيشيةِ والتهجيرِ، والبردِ القارسِ في المخيمات، أص…