04/02/2020

منظمة اليونيسف تؤكد بأن 6500 طفل ينزحون يومياً بسبب أعمال القتال في إدلب.

أعلنت منظمة اليونيسيف بأن الأعمال القتالية والحرب الدائرة في شمال غرب سوريا أدت إلى نزوح حوالي 6500 طفل خلال أسبوع واحد، كما أكدت على ضرورة تقديم المساعدات لهؤلاء الأطفال ، وإيقاف العنف الحاصل في إدلب بأسرع وقت ممكن.

دعت منظمة الأمم المتحدة للطفولة “اليونيسف” جميع الأطراف المتحاربة إلى وقف الأعمال العدائية فوراً في شمال غرب سوريا، حفاظاً على الأطفال وحالاتهم النفسية.

وصدر في بيان منظمة “اليونيسف” مايلي:

 “الأزمة في شمال غرب سوريا تحولت إلى أزمة حماية أطفال على نطاق غير مسبوق. وقد أجبر العنف الذي شهدته المنطقة خلال الأسبوع الماضي 6500 طفل على الفرار يومياً، مما رفع العدد الكلي للأطفال النازحين في تلك المنطقة إلى 300 ألف منذ ديسمبر”.

هذا وتقدر “اليونيسف” حاجة مليون ومائتي طفل، إلى المساعدة وسط شح في المياه والطعام والمستلزمات الطبية.

 

‫شاهد أيضًا‬

“طفح الكيل” عنوان احتجاجات السويداء للاسبوع الثامن

على طوال ثمانية أسابيع يقف أهالي السويداء في كل اثنين احتجاجاً على سياسات النظام القمعية ب…