07/02/2020

تنظيم داعش الإرهابي يخلّف آلاف الجثث في مقابر جماعية بالرقة ودير الزور.

تمكن فريق الاستجابة الأولية التابع لمجلس الرقة المدني من العثور على 29 مقبرة جماعية خلّفها داعش، تم فتح 25 منها، وإخراج 5700 جثة ، بينما في منطقة الباغوز بريف دير الزور مازال هناك 5000 جثة في 8 مقابر جماعية.

فبعد تحرير المدينة  من داعش بدأ فريق الاستجابة الأولية بعمله على انتشال الجثث من تحت الأنقاض والشوارع، حيث تم العثور على عدد كبير من المقابر الجماعية التي خلّفتها داعش. تختلف في طريقة الدفن و نوعية الجثث ، منها ما يحتوي جثث المرتزقة، ومنها ما يحتوي جثث نساء وأطفال، ومنها جثث لصحفيين أجانب.

هذه المقابر موجودة على ضفتي نهر الفرات وفي البادية وداخل المدينة، و ضمن الحدائق العامة، ووسط البيوت العربية، حيث تم التعرف “على 700جثة من أصل 5700 جثة، وُجد بحوزتها أوراق ثبوتية، أو لباس لم يتعرض للتلف بعد الدفن”.

أما في منطقة الباغوز بريف دير الزور أيضاً خلّفت المجازر التي ارتكبها تنظيم داعش 5 آلاف جثة مدفونة بمقابر الباغوز الفوقاني وعددها 8 مقابر، مما أدى إلى تفشي الأمراض الخطيرة بسبب هذه الجثث.

فبعد أن تم تحرير الباغوز على يد قوات سوريا الديمقراطية وعاد الأهالي لبيوتهم ، يطالبون الآن المنظمات الإنسانية والعالمية والمجالس المحلية بالنظر والكشف عن المقابر الجماعية المنتشرة في المنطقة.

‫شاهد أيضًا‬

“قسد تُطيح بمرتزق لجيش الاحتلال التركي وإصابة آخر في ريف تل أبيض الغربي”

أكد المركز الإعلامي لقوات سوريا الديمقراطية، أن قوات مجلس تل أبيض العسكري أحبطت محاولة تسل…