07/02/2020

حزب الاتحاد السرياني في بيروت يُقيم ندوة عن الفدرالية في مقره

استضاف مقرّ حزبِ الإتحادِ السرياني العالمي ببيروت، ندوةً سياسيةً حول نموذج النظامِ الفيدرالي ومدى نجاعته لشعوب الشرق الأوسط، وذلك بحضور العديد من الفعَّالياتِ الروحيةِ والسياسيةِ والإجتماعيةِ والإعلامية، إلى جانبِ حشدٍ كبير من المثقفين والمتخصصينَ في القانون.

أقام حزبُ الاتحادِ السرياني العالمي، ندوةً سياسيةً بعنوان “النظامُ المركزي فشلٌ مستديم_الفدراليةُ حلٌّ سليم” ألقاها الدكتور “ألفرد رياشي” أمينُ عام المؤتمرِ الدائم للفدرالية، وذلك في مقرِّ عام حزب الاتحاد السرياني في بيروت، بحضور رئيس الحزب السيد إبراهيم مراد، وفعالياتٍ روحيةٍ وسياسيةٍ وحزبيةٍ واجتماعيةٍ واعلامية وجمهورٍ من أهلِ العلم والقانونِ والثقافة.

وألقى مراد في البداية كلمةً ترحيبية، أكد فيها بأن الوطنَ والشعبَ يستحقون الأفضل لذا فإن الفدراليةَ هي الحلُّ الأمثل والتي اصبحت تدغدغ فكرَ الكثيرِ من الاكاديميين والسياسيين والناشطين في المجتمع، لافتاً النظرَ إلى أن منطقةَ الشرق الأوسط قادمةٌ خلال الستةِ اشهر المقبلة على تغيراتٍ سياسيةٍ، وأضاف “لذلك نطرح الفدراليةَ اليوم في هذه الظروف المصيرية لاننا لن نرضى بأن نستمرَّ في العيش ضمن نظامٍ مركزيٍ أثبت فشلَه”، مشدداً على أن الفدراليةَ نظامٌ يحافظ على التعدديةِ والعيشِ المشتركِ الحقيقي دون إستقواءِ البعضِ على بعضِهم الآخر.

كما أكد مراد بأنَّ الفيدراليةَ هي من أرقى الانظمة التي تطورُ الدولَ وتحافظ على شعبِها وليست تقسيماً كما يدعي دائماً أباطرةُ السياسية… بعدها ألقى الدكتور رياشي، محاضرتَه عن الفيدرالية وإيجابياتِها وضرورتِها في ظلِّ نظامٍ مركزيٍ أثبتَ عقْمَه.

من بعدها، حاور المحاضر الحضورَ، مقدماً الأجوبةَ على الأسئلةِ المطروحة.

‫شاهد أيضًا‬

نقص التمويل يزيد من معاناة اللاجئين السوريين في لبنان

رغمَ معاناتِهم سلفاً من سوءِ الأوضاعِ المعيشيةِ والتهجيرِ، والبردِ القارسِ في المخيمات، أص…