12/02/2020

الفصائل المدعومة تركياً تستمر في قصف ريف تل تمر وأبو راسين.

استهدفت الفصائل التابعة لتركيا يوم أمس، ريفي بلدة تل تمر و أبو راسين شمال غرب الحسكة بقذائف الهاون. حيث سقطت عدة قذائف على محيط قرية أم الكيف ولم تُسفر عن أي أضرار أو إصابات بشرية.

هذا و قصفت الفصائل المدعومة تركياً مساء أمس، قرى أم الخير وطويلة وتل طويل ومجيرة ومحيط قرية دردارة بريف بلدة تل تمر.

وقالت بعض المصادر إن نقاط تمركز القوات الروسية في محطة مباقر شمال بلدة تل تمر والقريبة من مكان سقوط القذائف، شهدت استنفاراً للقوات المتواجدة فيها.

كما شنت الفصائل هجوماً على قريتي ربيعات وتل الورد بريف بلدة أبو راسين، بالتزامن مع سقوط عدة قذائف هاون بين الأراضي الزراعية، ولا تزال الاشتباكات مستمرة هناك بشكل متقطع.

وتجدر الإشارة إلى أن مناطق ريف تل تمر تشهد  قصفاً مستمراً من قبل الفصائل المدعومة تركياً، واشتباكات متقطعة بينها وبين قوات المجلس العسكري السرياني الذي يتصدى لهجمات الفصائل المستمرة  باختراق اتفاق الهدنة الذي وقعه الجانب التركي مع امريكا وروسيا وبالرغم من تواجد القوات الروسية في هذه المناطق.

 

 

 

‫شاهد أيضًا‬

تشييع جثمان الشهيد “قومو” في مزار شهداء السريان

شيّع يوم الأمس العشرات من أهالي مدينة الحسكة، جثمان الشهيد ميلاد منير ميرو، المقاتل في الم…