21/02/2020

هيئة أعيان شمال وشرق سوريا تُنظم ملتقى حواري في مدينة الحسكة.

عقد اعيان ووجهاء شمال شرق سوريا ملتقى حواري موسع في مدينة الحسكة حضره عدد من الوجهاء والمسؤولين، ناقشوا الأوضاع الحالية ، واختتم الملتقى ببيان ختامي يدعو إلى الحوار ورفض التدخلات.

تحت شعار ” تلاحم المكونات بهويتها الحرة سبيلنا إلى الوحدة الوطنية” نظمت هيئة أعيان شمال وشرق سوريا ملتقى حواري مجتمعي في مطعم طيفور بمدينة الحسكة.
حضر الملتقى عدد من شيوخ ووجهاء العشائر في شمال وشرق سوريا، ومسؤولين وممثلين عن هيئات ومؤسسات الإدارة الذاتية.
بدأ الاجتماع بالوقوف دقيقة صمت تلتها كلمة مسؤول العلاقات الخارجية لحزب الاتحاد الديمقراطي PYD صالح مسلم، تلاها كلمة الرئيس المشترك لحركة المجتمع الديمقراطي غريب حسو.
وتخلل الملتقى مداخلات لوجهاء وشيوخ العشائر الذين دعوا إلى التماسك والوحدة مهما قست الظروف والأسباب وعدم فتح المجال للأعداء ليفرقوا هذه اللحمة الوطنية.
واختُتم الملتقى ببيان قُرئ من قبل الديوان، جاء فيه:
عُقد ملتقى موسع لأعيان ووجهاء شمال وشرق سوريا في مدينة الحسكة بتاريخ 20/2/2020وحضره جمع غفير من أعيان ووجهاء المجتمع وناقش الملتقى الأوضاع التي آلت إليها سوريا من خلال التدخل الخارجي الدولي والإقليمي، ونتائج غزو الفاشية التركية ومرتزقتها
ودعا الملتقى إلى إلقاء خطوات جادة على صعيد بناء حوار جاد ومسؤول لحل الأزمة السورية بين الحكومة السورية والإدارة الذاتية الديمقراطية، والحوار السوري السوري يمكن أن يحقق سوريا ديمقراطية لكل أبنائها
وفي ختام الملتقى أكد الحاضرون على الاستمرار في تنظيم هكذا ملتقيات لتبادل الرؤى والحوار وأن يكون الوجهاء والأعيان شركاء لحل الأزمة”.

‫شاهد أيضًا‬

التحالف الدولي يستقدم تعزيزات ويجري تدريبات مع قسد

أجرى التحالف الدولي للقضاء على إرهاب “داعش” خلال الأيام الماضية، سبعة تدريبات …