22/02/2020

البارزاني ينوّه لتدهور العلاقات مع بغداد

في لقاءٍ صحفيٍ مع مسعود بارزاني، رئيس الحزب الديمقراطي الكردستاني، أكد البارزاني على تراجع مستوى العلاقات مع بغداد، وعزى ذلك لوجود جماعاتٍ مسلحةٍ لم تتمكن حكومة بغداد من ضبطها، كما وضع احتماليةً كبيرةً بعدم مشاركة الإقليم بالانتخابات البرلمانية.

أكد زعيم الحزب الديمقراطي الكردستاني مسعود بارزاني، أن علاقة الأكراد مع بغداد ليست بالمستوى المطلوب، وأنه لا يمكن لأي شخصٍ النجاحُ في حكم العراق، مع وجود جماعاتٍ مسلحةٍ غير منضبطة.
حيث قال بارزاني في مقابلةٍ مع صحيفة “إندبندنت عربية”، أن قانون الانتخابات العراقي القديم كان أفضل من الجديد، ولم يستبعد مقاطعة الانتخابات البرلمانية العراقية المقبلة، وقال أن الأمر وارد.
وتطرق بارزاني إلى الوضع في كركوك قائلاً: “رأينا كان دائماً أن كركوك يجب أن تكون نموذجاً للتعايش القومي والديني والمذهبي، ولم نغير رأينا حتى اليوم”
كما تابع قائلاً: “هناك اضطهاد للأكراد، وهذا طبعاً لا يمكن أن يستمر ولا يمكن القبول به”
وقال بارزاني: “قمنا بوضع حجر الأساس، وسوف تحدد المرحلة المقبلة تبعاً للظروف، إما مع هذا الجيل وإما مع الأجيال القادمة، ولكننا لن نكرر الاستفتاء”، موضحاً أن الهدف من الاستفتاء لم يكن إعلان الاستقلال مباشرةً، بل كان الهدف هو أن يتاح لشعب كردستان ولو لمرةٍ واحدةٍ في التاريخ أن يعبر عن رأيه.
وتابع بارزاني قائلاً: “إن الأمريكيين لم يقدموا للأكراد أي وعودٍ في تلك الفترة، ولم يبدوا اعتراضاً على الاستفتاء ووعدوا باتخاذ موقفٍ محايد، إلا أنهم انحازوا لبغداد، وهو ما لم نكن نتوقعه”
وبخصوص التصويت الأخير حول إخراج القوات الأمريكية من العراق على خلفية مقتل قاسم سليماني، قال: “أنا كنت ضد خروج القوات الأمريكية من العراق، وتوقعاتي بسيطرة الإرهاب على أجزاء كبيرة من البلاد أمست حقيقة”

‫شاهد أيضًا‬

وفدٌ سريانيٌ تركي يزور المديرية العامة للثقافة والفنون السريانية بإقليم كوردستان

أجرى يومَ الأحد، وفدٌ تركي من الأكاديميين المتخصصين في التراث واللغة السريانية زيارةً إلى …