23/02/2020

أردوغان يُعلن عن موعد انعقاد قمةٍ رباعية للبحث في ملف ادلب.

أعلن الرئيس التركي رجب طيب اردوغان يوم أمس السبت عن قمةٍ ستُعقد في الخامس من آذار القادم مع قادة روسيا وفرنسا وألمانيا للبحث في وضع إدلب، ويأتي هذا الإعلان بعد دعوة فرنسا وألمانيا إلى عقد قمة رباعية حول سوريا بغرض وقف المعارك وإنهاء الأزمة الإنسانية، بمشاركة الرئيسين التركي والروسي.

بعد مشاوراتٍ هاتفية أجراها أردوغان يوم الجمعة مع الرئيسين الروسي فلاديمير بوتين والفرنسي إيمانويل ماكرون والمستشارة الألمانية أنغيلا ميركل. أعلن أردوغان عن قمة رباعية ستُعقد في الخامس من آذار مع قادة روسيا وفرنسا وألمانيا لبحث الوضع في إدلب
حيث قال اردوغان في خطابٍ متلفز في إزمير: “سنجتمع في الخامس من آذار لبحث هذه القضايا”
ولم يحدد اردوغان مكان انعقاد القمة، لكنّه أكد للصحفيين أن ماكرون وميركل اقترحا عقدها في اسطنبول، إلا أن بوتين لم يحسم موقفه بعد من هذا الاقتراح.
وكان مكتب المستشارة الألمانية قد أعلن أن ماكرون وميركل أبديا الجمعة “استعدادهما للقاء الرئيس بوتين والرئيس التركي اردوغان لمحاولة إيجاد حل سياسي للأزمة”.
وكشف دبلوماسيون أن روسيا منعت الأربعاء صدور بيان عن مجلس الأمن الدولي يدعو إلى وقف العمليات القتالية واحترام القانون الانساني الدولي في شمال غرب سوريا.
وبموجب اتفاقٍ مع روسيا أقامت تركيا 12 موقع مراقبة عسكرية في إدلب.
وتحذّر أنقرة من كارثة إنسانية في إدلب وتخشى أن تؤدي التطورات في هذه المنطقة الحدودية إلى تدفق موجة جديدة من اللاجئين نحو أراضيها حيث تستقبل حالياً 3,6 ملايين سوري.

‫شاهد أيضًا‬

عائلة من ابناء شعبنا تتكلف بصيانة قبة وناقوس كنيسة كفربي في طور عبدين

بعد ان قاموا سكان قرية “كفربي” المتواجدين في المانيا بتحديث وبناء كنيسة مار اس…