25/02/2020

حملة تمشيط لخلايا داعش في ريف دير الزور الشرقي

نفذّت قوات سوريا الديمقراطية يوم أمس الاثنين بالتعاون مع قوات التحالف الدولي عمليات تمشيط بريف دير الزور الشرقي، أسفرت عن إلقاء القبض على 33 مشتبهاً بانتمائهم لتنظيم داعش

في مداهمةٍ شنتها قسد بدعم من قوات التحالف الدولي ضد داعش تم إلقاء القبض على 33 مشتبها بانتمائهم لخلايا تنظيم داعش وذلك في سلسلة من العمليات التي تهدف لتمشيط ريف دير الزور الشرقي.
وقال مركز التنسيق والعمليات العسكرية في قوات سوريا الديمقراطية، الاثنين، إن وحدات خاصة نفذت برفقة قوات من التحالف الدولي، عملية تمشيط في بلدة ذيبان شرق دير الزور، وذلك في إطار عملية ضبط وإرساء الاستقرار, وضمن حملة القضاء على بقايا تنظيم «داعش» في المنطقة.
ونشر المركز على حسابه على تويتر، أنه قام بإطلاق سراح عدد ممن ألقي القبض عليهم في عملية تمشيط بلدة ذيبان، من ضمن المجموع العام للمشتبه بهم.
كما أكد المركز استمرار عمليات التحقيق حول بقية الملقى القبض عليهم لافتاً إلى استمرار عمليات التحقيق حول البقية، من قبل الأجهزة الأمنية المعنية.
وأفادت مصادر أهلية أن قسد فرضت حظراً للتجوال في المدينة حتى نهاية حملة المداهمات والتفتيش، مشيرة إلى أنها المداهمة الثالثة للمدينة منذ بداية فبراير/شباط الجاري.
هذا وقد أرسل التحالف الدولي, تعزيزات إلى قواته العسكرية بريف دير الزور في إطار محاربته لتنظيم الدولة، وإعادة الاستقرار إلى المناطق التي خرجت من سيطرته.
والجدير بالذكر أن نشاط خلايا تنظيم داعش ازداد في ريف دير الزور الشرقي, بعد الهجوم الأخير الذي شنته تركيا على منطقتي رأس العين و تل أبيض. حيث تشهد بلدات ريف دير الزور الشرقي، عمليات أمنية تنفذها خلايا التنظيم بشكل متكرر، رغم ارتفاع وتيرة عمليات التحالف وقوات سوريا الديمقراطية، وإلقاءها القبض على العديد من قياداته.

‫شاهد أيضًا‬

مؤسسات شعبنا تنظم ندوة حوارية عن اللغة السريانية في الحسكة

مع قربِ حلولِ اليومِ العالمي للغةِ الأم، المصادفِ للحادي والعشرين من شباط من كلِّ عام، نظم…