26/02/2020

معابر شمال وشرق سوريا تتخذ جملة إجراءات للوقاية من فايروس كورونا

اتخذت هيئة الداخلية بالتنسيق مع هيئة الصحة في الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا إجراءات وقائية خاصة لمواجهة وباء فيروس كورونا في معبر سيمالكا الحدودي وفحص كافة المسافرين القادمين من المعبر للكشف عن حالات يحتمل إصابتها بفيروس كورونا، فيما بدأت هيئة الصحة في إقليم الفرات بتوزيع مناشير توعوية للوقاية من الفيروس

الوحش الفيروسي “كورونا” ومع سلسلة انتشار أخباره حول العالم ومخاطره التي دقت أبواب الشرق الأوسط , ومع تسجيل أربع إصابات في كركوك.
باشرت هيئة الداخلية بالتنسيق مع هيئة الصحة في الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا باتخاذ تدابير وقائية للكشف عن حالات يحتمل إصابتها بفيروس كورونا.
وصرح مدير إدارة العلاقات في معبر سيمالكا الحدودي باز أحمد أن لجنة الصحة زارت المعبر وقدمت أجهزة ومستلزمات خاصة في إطار جهود الوقاية من دخول مصابين بفيروس كورونا إلى مناطق شمال وشرق سوريا, بحسب هوار.
كما أكد أحمد أن إدارة المعبر بدأت باتخاذ التدابير الوقائية اللازمة وتتضمن عرض المواطنين القادمين من إقليم جنوب كردستان إلى جهاز لقياس درجة حرارة الجسم كتدبير وقائي أولي.
وأضاف أن هذه التدابير تتخذ الأن في كافة معابر شمال وشرق سوريا.
أما الرئيس المشترك لهيئة الصحة في الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا الدكتور جوان مصطفى قال بأنه تم اتخاذ عدة إجراءات من أجل الحفاظ على أمن وسلامة المواطنين في مناطق الإدارة الذاتية.
وفي السياق ذاته أطلقت هيئة الصحة في إقليم الفرات حملة توعية بنشر مناشير تشرح طرق الوقاية من فيروس كورونا, بالإضافة إلى شرح أعراض الإصابة به وتعريفه.
هذا ولم تعلن أي من المشافي والمراكز الصحية العاملة في مناطق الإدارة الذاتية في شمال وشرق سوريا عن تسجيل أية إصابة بفيروس كورونا.
وفي سياق متصل ومع تحول إيران إلى أكبر بؤرة لفيروس كورونا في منطقة الشرق الأوسط، وثاني أكثر دولة تسجل عدداً من الوفيات بالفيروس بعد الصين, تسجل الصين مؤشرات إيجابية تمنح الأمل بإمكانية احتواء فيروس كورونا.
فيما أعرب مدير عام منظمة الصحة العالمية عن ثقة المنظمة بإمكانية احتواء المرض وصرح بأنه ليس مرضا شديدا ولن ينتشر الموت على نطاق واسع ولا يرقى للوباء العالمي, بحسب وصفه.
وأضاف بأنه هناك مؤشرات إيجابية من الصين, فوفقا لدراسة نشرت في دورية علم الأوبئة الصينية وشملت أكثر من 44 ألف حالة إصابة مؤكدة بالفيروس في أنحاء الصين حتى الـ 11 من شباط فإن أكثر من 80 بالمئة من الإصابات صنفت كإصابات بسيطة.
والجدير بالذكر أنه في سورية لم تسجل حتى اليوم أي إصابة بفيروس كورونا وفق تأكيدات وزارة الصحة لدى الحكومة السورية.

‫شاهد أيضًا‬

“قسد تُطيح بمرتزق لجيش الاحتلال التركي وإصابة آخر في ريف تل أبيض الغربي”

أكد المركز الإعلامي لقوات سوريا الديمقراطية، أن قوات مجلس تل أبيض العسكري أحبطت محاولة تسل…