28/02/2020

القوات التركية وفصائلها تقصف مجدداً قرية أم الكيف والمجلس العسكري السرياني يستمر في حماية ريف تل تمر

بعد عدة أيامٍ من الهدوء الحذر عادت مجدداً القوات التركية والفصائل الموالية لها لتقصف قرية “أم الكيف” في ريف تل تمر. بينما المجلس العسكري السرياني لايزال متواجداً في نقاطه بريف تل تمر والخابور لحماية المنطقة، في استعدادٍ كامل لمواجهة أي هجومٍ غادر.

قصفت القوات التركية والفصائل الموالية لها، مساء أمس الخميس، قرية أم الكيف في ريف تل تمر الشمالي، دون وقوع خسائر بشرية. بعد أن سادت فترةٌ من الهدوء الحذر على محاور التماس بريف تل تمر شمال الحسكة، عُقب اشتباكاتٍ عنيفة جرت على محور قرية دردارة، في هجومٍ للفصائل الموالية لتركيا على مواقع القوات السورية، تزامناً مع قصفٍ مكثف ومتبادل بين الطرفين، فيما لم تسفر الاشتباكات عن تغيراتٍ في خريطة السيطرة.
ومن جانبها لاتزال قوات المجلس العسكري السرياني متواجدة في نقاطها على خطوط الجبهات بريف تل تمر وفي استعدادٍ كامل لصد أي هجوم من قبل الفصائل التركية.

‫شاهد أيضًا‬

تقرير: بريطانية تتحدث عن خطر السياسيات التركية على الأمن الغذائي والمائي لسوريا

كتبت الصحفيّة ” جيزيلا ليجيوس” من برلين، لموقع “نيو إنترناشوليست” …