02/03/2020

تهديدٌ سوريٌ للطائرات التركية في ادلب

على ضوء الغارات الجوية التركية السافرة على الأراضي السورية، والقطع العسكرية الروسية، أعلن الجيش السوري عن إغلاق المجال الجوي السوري، مهدداً بإسقاط أي طائرةٍ معادية.

شهد معبر كفرلوسين الحدودي دخول رتلٍ عسكريٍ تركي، متجهاً نحو إدلب، والذي ضم خمساً وخمسين آليةٍ من دباباتٍ ومدافعٍ وناقلاتِ جند.
وبذلك وصل عدد الشاحنات والآليات العسكرية التركية في ادلب، إلى أكثرِ من ثلاثة اّلافٍ ومئةٍ وثلاثين، فيما بلغ عدد الجنود الأتراك إلى أكثر من ثمانيةِ اّلافٍ ومئة جندي.
ورداً على التدخل التركي السافر على الأراضي السورية، أعلن مصدرٌ عسكريٌ سوري، عن إغلاق المجال الجوي فوق المنطقة الشمالية الغربية من سوريا، وسيتم التعامل مع أي طيرانٍ يخترق المجال الجوي، على أنه طيرانٌ معادٍ وسيتم إسقاطه ومنعه من تحقيق أهدافه العدوانية.
وفي سياق متصل، أخلت وزارة الدفاع مسؤوليتها عن سقوط أي طائراتٍ تركيةٍ في ادلب، إذ قالت وكالة “تاس” للأنباء نقلاً عن وزارة الدفاع الروسية، أن موسكو لا تستطيع ضمان سلامة الطائرات التركية التي تحلق فوق سوريا، بعد إعلان دمشق إغلاق مجالها الجوي فوق منطقة إدلب.
وأتى هذا التحذير، بعد إسقاط تركيا طائرتين حربيتين سوريتين فوق إدلب يوم الأحد وقصفها لمطارٍ عسكريٍ بعيدٍ عن خطوط مواجهتها، في تصعيدٍ كبيرٍ لعملياتها العسكرية بعد مقتل عشراتٍ من الجنود الأتراك الأسبوع الماضي.

‫شاهد أيضًا‬

عشائر دير الزور وحركة المجتمع الديمقراطي ينددون بالانتهاكات التركية

في تصريحٍ لوكالة هاوار قال “حواس الجاسم” أحد وجهاء قبيلة العكيدات، والأمين الع…