04/03/2020

القوات التركية والفصائل الإرهابية التابعة لها تستمران بقصف شمال وشرق سوريا

قصفت القوات التركية والفصائل المتطرفة التابعة لها بلدة أبو راسين، التي يتواجد فيها عناصر من الجيش السوري، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية, بحسب المرصد السوري لحقوق الإنسان. كما أفادت مصادر محلية بأن الفصائل المتطرفة التابعة لتركيا المتواجدة في قرية "تل محمد" استهدفت قرية ربيعات بريف رأس العين بقذائف مدفعية.

مسلسل استهداف القرى الآمنة والمدنيين من قبل القوات التركية والفصائل المتطرفة الموالية لها في شمال وشرق سوريا ما يزال مستمراً.
فبحسب المصدر السوري لحقوق الإنسان ومصادر محلية أفادت بأن الفصائل الإرهابية الموالية لتركيا المتمركزة في قرية “تل محمد” قصفت بقذائف الدبابة قرية ربيعات بريف رأس العين.
فيما تم قصف بلدة أبو راسين، التي يتواجد فيها عناصر من قوات النظام، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية.
وفي وقتٍ سابق في الثاني من آذار تم رصد قذائف مدفعية أطلقتها القوات التركية على محيط مخيم عين عيسى والطريق الدولي “m4” في ريف الرقة، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية.
كما تم قصف مدفعي مصدره القوات التركية والفصائل الموالية لها استهدف قرية صليبي غرب مدينة تل أبيض في ريف الرقة.
وعلى صعيدٍ متصل، قصفت الفصائل المتطرفة الموالية لتركيا بقذائف الهاون محيط قرية أم الكيف شمال بلدة تل تمر
ويُشار بأنه تم توجيه قصف مدفعي من القاعدة التركية في قرية الداودية التابعة لبلدة أبو راسين, إلى كلٍ من قريتي أم الكيف ودردارا ومناطق في ريف تل تمر.

‫شاهد أيضًا‬

ضحايا وأضرار مادية جراء عاصفة مطرية قوية تضرب سوريا

افادت مصادر محلية بان منطقة الغاب والسقيلبية ومصياف غرب حماة شهدت هطول أمطار غزيرة مصحوبة …