10/03/2020

دورية أمريكية تعترض رتلاً روسياً في شمال شرق سوريا

في ظل صراع الجانبين الأميركي والروسي على النفوذ في المنطقة، يقوم الطرفان بإرسال دورياتٍ وأرتالٍ عسكريةٍ لضبط الأمن وفض النزاع في المنطقة، إلا أن هذه العمليات لا تخلو من المشاحنات والتصادمات بين قوات الطرفين.

على خلفية إثبات وجودها في المنطقة، أرسلت روسيا ما يزيد عن تسع عشرة آليةٍ نحو مدينة القامشلي، وقامت بإفراغ حمولتها في القاعدة الروسية الرئيسية في المدينة، بعد اعتراض القوات الأمريكية رتلاً روسياً كبيراً في تل تمر، والذي كان قادماً من حلب عبر الطريق الدولي “إم فور”، متجهاً نحو مدينة القامشلي، حيث اضطر الرتل الروسي للتوقف ليسلك الرتل بعدها الطريق الحدودي الذي يمر من بلدة أبو راسين مروراً بمدن الدرباسية وعامودا وصولاً إلى القامشلي.
وتجدر الإشارة إلى أنه وبموجب اتفاقٍ بين قوات سوريا الديمقراطية والقوات الروسية، فإن القوات الروسية تسلك الطرق الحدودية فقط، دون الانتشار والمرور على الطرق الرئيسية المؤدية إلى داخل المناطق بريفي القامشلي والحسكة.
ويأتي ذلك في ظل صراع الجانبين على النفوذ في المنطقة، رغم تأكيد كل من الطرفين على وجود تنسيقٍ فعالٍ بينهما حول تحركات قواتهما والعمليات التي تُنفذ في المنطقة.

‫شاهد أيضًا‬

وفد من المجلس العسكري السرياني وقوات حماية نساء بيث نهرين يلقتي بمجلس قيادة قسد

في سبيلِ تمتينِ أواصرِ التعاونِ وأخوةِ الشعوب، زار وفدٌ من قواتِ المجلسِ العسكريِّ السريان…