19/03/2020

استنفارٌ ومخاوفٌ عالمية على خلفية التفشي السريع لفيروس كورونا

للمرة الأولى، أعلنت سلطات مدينة ووهان الصينية، أنها لم تسجل أي إصاباتٍ جديدةٍ منذ تفشي المرض، في حين ارتفعت الحالات القادمة من الخارج بنسبةٍ قياسيةٍ للتصدر الإصابات في العاصمة بكين، إذ ارتفع عدد الحالات في الصين إلى ثمانين ألفٍ وتسعمئةٍ وثمانٍ وعشرين حالة، في حين بلغ عدد الوفيات إلى ثلاثة اّلافٍ ومئتين وخمسةٍ وأربعين.
أما عالمياً، فقد طرحت عدة دولٍ مجموعة إجراءاتٍ طارئةٍ لمحاربة تفشي هذا الوباء، حيث قال رئيس الوزراء الأسترالي سكوت موريسون، أن هذا حدثٌ يقع مرةً واحدةً كل مئة عام، محذراً من أن الأزمة قد تستمر لستة أشهر، فيما أصبحت بلاده أحدث من يفرض قيوداً على التجمعات والسفر إلى الخارج.
أما في إيطاليا بشكلٍ خاص، فقد ارتفع معدل الوفيات بشكلٍ غير طبيعي، والذي وصل إلى ألفين وتسعمئةٍ وثمانٍ وسبعين حالة وفاة، من أصل خمسةٍ وثلاثين ألفاً وسبعمئةٍ وثلاث عشرة إصابة.
وبهذا الصدد، أرسلت الولايات المتحدة، سفينتيها الطبيتين العسكريتين، كومفورت وميرسي، إلى ميناء نيويورك والساحل الغربي، بينما قام الجيش السويدي بإنشاء مستشفى ميداني بالقرب من ستوكهولم.
كما وقّع الرئيس الأميركي دونالد ترامب، على خطّة طارئة بقيمة مئة مليار دولار، والتي تهدف لضمان حصول العمال الأميركيين الذين يصابون بفيروس كورونا المستجدّ، على إجازة مرضية مدفوعة الأجر. وينص القانون على أن الفحص مجّاني لكلّ شخص، بما في ذلك الذين لا يملكون تأميناً صحياً.

‫شاهد أيضًا‬

الشاب السرياني يوهانس حنا يتأهل لبطولة أوروبا في الكيك بوكسنغ.

بعد جهودٍ كبيرة بذلها وعدة مبارياتٍ شارك بها، تمكن الشاب السرياني السوري يوهانس رومولوس حن…