20/03/2020

خروقاتٌ متجددةٌ لوقف إطلاق النار من قبل النظام السوري والمجموعات الإرهابية

في إطار توسيع رقعة سيطرتها على المنطقة، أقامت قوات الاحتلال التركي نقاطاً جديدةً في ريف ادلب، وكثفت من تعزيزاتها العسكرية حيث تم استهدافها بعبوتين ناسفتين ما أدى لمقتل وجرح عدة عناصر.

أنشأت قوات الاحتلال التركي نقطةً عسكريةً جديدة لها بالقرب من بلدة بسنقول على طريق الـ”إم فور”، وبذلك يرتفع عدد النقاط التركية في منطقة “خفض التصعيد” إلى أربعٍ وأربعين نقطة، بالإضافة إلى نقاطٍ مستحدثة وهي: (عندان والراشدين ومعرحطاط) ونقاط في سراقب والترنبة والنيرب وغيرها من المناطق.
وفي سياق متصل، أسفر انفجار عبوتين ناسفتين بالقرب من قرية “محمبل” في سهل الروج غرب إدلب، عن مقتل عسكريين اثنين من قوات الاحتلال التركي وإصابة اّخرين بجروح، وسط اتهاماتٍ لتنظيم “حراس الدين” الموالي للقاعدة بتنفيذ الهجوم.
أما في محور قرية “حزارين”، تمكنت قوات النظام السوري من صد هجومٍ للمجموعات الإرهابية على مواقعها، حيث جرت الاشتباكات بالأسلحة الخفيفة والمتوسطة، وانتهت بمقتل وإصابة العديد من الإرهابيين، بينما قامت وحدات الجيش السوري بملاحقة فلولهم المندحرة باتجاه عمق ريف إدلب، وهذا يأتي ضمن خرق النظام السوري والمجموعات الإرهابية لاتفاق وقف إطلاق النار المبرم بين روسيا وتركيا.

‫شاهد أيضًا‬

وفد من المجلس العسكري السرياني وقوات حماية نساء بيث نهرين يلقتي بمجلس قيادة قسد

في سبيلِ تمتينِ أواصرِ التعاونِ وأخوةِ الشعوب، زار وفدٌ من قواتِ المجلسِ العسكريِّ السريان…