23/03/2020

فشل الاحتلال التركي في ضبط مجموعاته الإرهابية المرتزقة

قامت عناصر من الفصائل الإرهابية المرتزقة التابعة لتركيا، بالتعدي على حرمات المنازل ونهب الممتلكات العامة في ريف حلب، كما استهدفت قوات قسد في ريف تل أبيض، ما أدى لنشوب اشتباكاتٍ عنيفة بين الطرفين.

في إطار خرق الاتفاقيات الهادفة لحفظ السلام والأمن في المنطقة، قام عناصر من فصيل “فيلق المجد” الموالي لتركيا، بسرقة عدة منازل وممتلكات عامة من بلدات ريف حلب الغربي.
كما جرت في قرية كفيفة بريف تل أبيض، اشتباكات بين فيلق المجد من جهة ولواء الشمال من جهة أخرى، إثر خلاف نشب بينهما بشأن تقاسم المسروقات، ما أدى إلى مقتل ستة عناصر من تلك الفصائل.
وفي سياق متصل، نشبت اشتباكات بين قوات سوريا الديمقراطية والفصائل المسلحة الموالية لتركيا، على المحاور الغربية لتل أبيض، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية حتى الآن، وذلك بعد تعرض مواقع قوات قسد للقصف المدفعي.
وتجدر الإشارة إلى أنها قامت أيضاً وفي ريف الحسكة، بطرد موظفي محطة علوك لضخ المياه وقطع المياه عن مدينة الحسكة، الأمر الذي قد يتسبب بكارثة إنسانية.

‫شاهد أيضًا‬

صيحةٌ العسكريين للفقر لا للقائد

لم يعد بيتاً سوريا إلا وبات شاكيا للفقر والعوز جراء ارتفاع الأسعار وتدني الأجور المتقاضاة …