24/03/2020

شويغو يبحث مع الأسد وقف إطلاق النار واّلية مساعدات لسوريا

بحث وزير الدفاع الروسي مع الرئيس السوري بشار الأسد في دمشق، سبل التوصل لحلولٍ بشأن وقف الحرب الدائرة في المنطقة، بالإضافة لدعم الاقتصاد السوري المدمر بسبب الحرب المستمرة منذ تسع سنوات إلى الآن.

ذكرت وزارة الدفاع الروسية يوم الاثنين، أن الوزير سيرغي شويغو بحث مع الرئيس السوري بشار الأسد، سبل ضمان وقف إطلاق نار دائم في منطقة إدلب أثناء محادثات بينهما في دمشق، والتي من شأنها حفظ الأمن والسلام في المنطقة وفي سوريا بشكل عام، بالإضافة لفتح الطريق أمام بدء العملية السياسية في البلاد، للتوصل لحلٍ يرضي جميع الأطراف الفاعلة على الأرض السورية، وذلك على خلفية الاتفاق المبرم بين روسيا وتركيا، كما تم مناقشة الخروقات الكبيرة التي حصلت من قبل الفصائل المسلحة التابعة للاحتلال التركي والنظام السوري.
كما بحث شويغو مع الأسد تقديم روسيا لمساعدات إنسانية للمنطقة، وسبل ايصالها لمنطقة خفض التصعيد التي دخلت حيز التنفيذ.
ويأتي هذا في إطار رغبة روسيا باغتنام حصتها من الموارد والثروات السورية، كالنفط والغاز المتواجد بكثرةٍ في الساحل السوري، وتثبيت قدمها في المنطقة عبر شركات التنقيب الروسية.

‫شاهد أيضًا‬

عشائر دير الزور وحركة المجتمع الديمقراطي ينددون بالانتهاكات التركية

في تصريحٍ لوكالة هاوار قال “حواس الجاسم” أحد وجهاء قبيلة العكيدات، والأمين الع…