27/03/2020

القوات الروسية والتركية تسيّر دورية مشتركة أخرى، والأخيرة تنشأ نقطة عسكرية جديدة غرب ادلب

ضمن الاتفاق الذي عُقد بين روسيا وتركيا بدأت القوات الروسية والتركية بتسيير دورية مشتركة أخرى من ريف الدرباسية إلى ريف عامودا، في حين أنشأت القوات التركية نقطة عسكرية جديدة في بلدة الكفير غرب ادلب.

سيّرت القوات الروسية ونظيرتها التركية دورية مشتركة جديدة في ريف الدرباسية وصولاً إلى ريف عامودا، وفقاً لمصادر المرصد السوري فإن الدورية المؤلفة من 4 آليات تركية و6 روسية انطلقت من معبر شيريك الحدودي، وجابت القرى الواقعة على طريق الحسكة – الدرباسية، ومنها إلى قرى جديدة بريف عامودا الغربي قبل أن تعود مجدداً إلى شيريك، كما تزامنت الدورية مع تحليق لمروحيات روسية على علو منخفض في أجواء المنطقة.
والجدير بالذكر أن هذه هي المرة الثانية التي تصل الدوريات الروسية – التركية إلى ريف عامودا إلى أنها المرة الأولى التي تتجول في قرى هناك.
وفي سياقٍ آخر أنشأت القوات التركية يوم الخميس نقطة عسكرية في بلدة الكفير بريف مدينة جسر الشغور غربي إدلب. وتأتي النقطة هذه بعد تفجير جسر الكفير يوم الأربعاء من قبل مسلحين مجهولين عمدوا إلى تفجير جسر الكفير الواقع على اوتستراد اللاذقية – حلب غرب مدينة جسر الشغور، وذلك بعد تفخيخه
وبحسب ما ذكر المرصد السوري لحقوق الإنسان أنه من المرجح أن الفاعلين من المجموعات الجهادية، ويأتي ذلك في إطار الممارسات التي تعمد إليها مجموعات جهادية رافضةً للاتفاق الروسي – التركي الأخير، بالإضافة للرفض الشعبي لها.
وبذلك يرتفع عدد النقاط التركية في منطقة “خفض التصعيد” إلى52، بالإضافة إلى نقاط مستحدثة.

‫شاهد أيضًا‬

“قسد تُطيح بمرتزق لجيش الاحتلال التركي وإصابة آخر في ريف تل أبيض الغربي”

أكد المركز الإعلامي لقوات سوريا الديمقراطية، أن قوات مجلس تل أبيض العسكري أحبطت محاولة تسل…