01/04/2020

الاحتلال التركي يستقدم المزيد من التعزيزات لمنطقة خفض التصعيد

يستمر الاحتلال التركي بانتهاك سيادة الأراضي السورية، وذلك من خلال استقدامه المستمر للأرتال العسكرية، التي تتضمن مصفحات ودبابات وجنود ومعدات عسكرية، حيث تجاوز عدد قواته أكثر من عشرة آلاف عنصر.

في إطار تعزيز وجودها في منطقة خفض التصعيد التي اتفقت مع روسيا على إنشائها بذريعة ضبط الأمن ووقف إطلاق النار، استقدمت قوات الاحتلال التركي رتلاً عسكرياً مؤلفاً من خمسٍ وعشرين اّلية مصفحة، عبر معبر “كفرلوسين” الحدودي.
وبهذا يكون تعداد الآليات التي دخلت الأراضي السورية منذ بدء وقف إطلاق النار الجديد، قد بلغ ألفين ومئة آلية، بالإضافة لآلاف الجنود.
كما أن عدد الشاحنات والآليات العسكرية التركية التي وصلت منطقة خفض التصعيد، خلال الفترة الممتدة من الثاني من شهر شباط وحتى الآن، تعدى الخمسة اّلاف وخمسمئة وخمس عشرة شاحنة وآلية عسكرية تركية دخلت الأراضي السورية، حيث تتضمن دبابات وناقلات جند ومدرعات و”كبائن” حراسة متنقلة مضادة للرصاص ورادارات عسكرية، فيما بلغ عدد الجنود الأتراك الذين انتشروا في إدلب وحلب خلال تلك الفترة، أكثر من عشرة اّلاف ومئتين وخمسين جندياً تركياً.

‫شاهد أيضًا‬

“قسد تُطيح بمرتزق لجيش الاحتلال التركي وإصابة آخر في ريف تل أبيض الغربي”

أكد المركز الإعلامي لقوات سوريا الديمقراطية، أن قوات مجلس تل أبيض العسكري أحبطت محاولة تسل…