01/04/2020

حزب اتحاد بيث نهرين الوطني في العراق يُهنئ حلول أعياد الأكيتو

هنأ حزب اتحاد بيث نهرين الوطني في العراق HBA حلول عيد الأكيتو عبر بيان نشره على موقعه الرسمي، متمنيّاً أن يكون العام الجديد عام وحدة لشعبنا بكافة فصائله ومؤسساته و نيل شعبنا لكافة حقوقه الوطنية والقومية.

أصدر المكتب السياسي لحزب اتحاد بيث نهرين الوطني في العراق بياناً هنأ فيه كافة الشعوب بحلول عيد الأكيتو، وجاء في البيان مايلي:
“يحتفل شعبنا السرياني الكلداني الاشوري في الأول من نيسان من كل عام بالسنة البابلية عيد الأكيتو ونستقبل عام 6770 بالفخر والاعتزاز كونه يمثل رمز حضارتنا وتاريخنا المجيد وهويتنا القومية، رغم أن أمتنا ماتزال تعاني من تقسيمها المتعمد بغية تشتيتها من خلال تهجير أبنائها واندماج قسم منهم مع المجتمعات الأخرى.
لقد استمر شعبنا يحتفل بعيد الأكيتو سنوياً إلا أن الاحتفالات في الماضي القريب لم تتخذ طابعاً قومياً كبيراً لدى أبناء شعبنا لتعرضه عبر قرون إلى الظلم والاضطهاد والإبادة والتهميش من خلال إلغاء هويته الوطنية والقومية من قبل الأنظمة الحاكمة في الدول التي يتواجد فيها.
إن احتفالنا هذا العام يأتي مثقلاً بالمآسي والآلام لما تعرض له أبناء شعبنا في العراق من قتل وخطف وتهجير قسري وآخرها الهجمة الإرهابية لتنظيم داعش عليه والمعاناة الحالية بسبب فايروس كورونا المستجد.
إن حزبنا إذ يهنئ أبناء أمتنا بمناسبة رأس السنة البابلية 6770 ويمنى أن يكون العام الجديد عام وحدة شعبنا بكافة فصائله ومؤسساته وتأكيدنا على نيل شعبنا كافة حقوقه الوطنية والقومية.
ولتكن احتفالاتنا بالسنة الجديدة لهذا العام خيراً وأملاً في تحقيق الأماني وتطلعات شعبنا في الوحدة ولم شمل أبنائنا المهجرين وعودتهم إلى أرض الوطن والمساهم في بناء مجتمع ديمقراطي حر مزدهر يسوده القانون والعدالة والمساواة، وفي هذه الأيام نحن نشارك بقوة في صنع تغيير في الحكم السياسي لإنتاج حكومة رشيدة وبناء دولة سعادة الشعوب.”

‫شاهد أيضًا‬

تظاهرات شعبية ضد النواب العراقيين وتحذيرات من ظواهر تهدد المجتمع العراقي

+في ظلِّ تردي الوضعِ المعيشي للعراقيين وازديادِ معدلاتِ البطالة، التي لم يحرك النوابُ المن…