03/04/2020

فايروس كورونا المستجد يواصل حصد المزيد من أرواح أبناء الشعب السرياني في السويد وفرنسا.

يواصل فايروس كورونا المستجد، حصدَ مزيدٍ من أرواحِ السريان في فرنسا التي تعدُّ خامسَ دولةٍ في العالم من حيث عددُ الوَفَيات بعد الصين وإيطاليا وإيران وإسبانيا. وأفادت مصادرُنا المطلعة بالعاصمة باريس، بارتفاع أعداد الوفيات من أبناء شعبنا السرياني في فرنسا إلى 18 وفية.
وما يزال مشهد الموت يخيم على أجواء العديد من دول العالم التي أضحت مسرحاً لوباء كورونا. ففي السويد حيث يعيش الكثير من المغتربين السريان هناك، يواصل فايروس كورونا حصدَ المزيد من أرواح المصابين، حيث وصل عدد الوفيات في السويد إلى 17 وفية.
هذا وحذرت مصادرُنا المطلعة في فرنسا والسويد من تسارع وتيرة انتشار الفايروس مشيرة إلى تسجيل حالاتِ إصابة كثيرة لدى أبناء الشعب السرياني الاشوري، بينهم من يقبع في المستشفيات، وآخرون يلتزمون البقاءَ في منازلِهم.
كما أوضحت مصادرُنا المطلعة، أن الأشخاصَ المتوفين أغلبهم مسنين تجاوزوا السبعين عاماً.

‫شاهد أيضًا‬

استمرار حرب المسيّرات بين الحوثيين والقوى الغربية

تواصلُ ميليشيا “الحوثي” الإيرانيةُ في اليمن، شنَّ هجماتٍ متتاليةٍ على سفنٍ تجا…