08/04/2020

الاحتلال التركي يقصف ريفي تل تمر وحلب

شهدت قريتا “مناخ” و”أم الكيف” الخاضعتان لسيطرة قوات سوريا الديمقراطية وقوات النظام بريف بلدة تل تمر، قصفاً صاروخياً نفذته قوات الاحتلال التركي وفصائل ما يسمى بـ”الجيش الوطني” التابع لتركيا، ما أدى لأضرار مادية بممتلكات المواطنين، دون معلومات عن خسائر بشرية.
ويذكر أن غالبية أهالي القرى اضطروا للنزوح بوقت سابق على خلفية عمليات القصف، كما تم في الثاني من الشهر الجاري استهداف ضابط وعنصر آخر بالإضافة لإصابة سبعةٍ آخرين على الأقل بجروح متفاوتة، وذلك جراء قصف صاروخي نفذته قوات الاحتلال التركي، والذي استهدف حاجزاً لقوات النظام في قرية “العبوش” في ريف تمر.
أما في ريف حلب، فقد شنّ الاحتلال التركي ومرتزقته قصفاً مدفعياً، استهدف قريتين ضمن مناطق انتشار وحدات حماية الشعب، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية.
ورصد المرصد السوري لحقوق الإنسان، في 5 أبريل/نيسان، قصفا مدفعيا من القواعد التركية استهدف قرية شيخ عيسى ومحيط تل رفعت ضمن مناطق انتشار وحدات حماية الشعب وقوات النظام شمال حلب، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية حتى الآن.

‫شاهد أيضًا‬

“طفح الكيل” عنوان احتجاجات السويداء للاسبوع الثامن

على طوال ثمانية أسابيع يقف أهالي السويداء في كل اثنين احتجاجاً على سياسات النظام القمعية ب…