08/04/2020

قسد تأسر أربعة عناصر من فصائل “الجيش الوطني”.

نفّذت القوات التركية والفصائل التابعة لها قصفاً مكثفاً على ريف بلدة تل تمر رداً على عمليةٍ نوعية نفذتها قوات سوريا الديمقراطية على المنطقة الواقعة بين أم الكيف والدردارة بريف بلدة تل تمر والتي تمكنت خلالها من أسر 4 عناصر من فصائل مايسمى ب“الجيش الوطني”.
كما نفّذت القوات التركية والفصائل التابع لها قصفاً صاروخياً على قرية مناخ الواقعة تحت نفوذ قوات سوريا الديمقراطية وقوات النظام بريف بلدة تل تمر، مما أدى لأضرار مادية بممتلكات مواطنين، دون خسائر بشرية، هذا واضطر أهالي القرية للنزوح في وقتٍ سابق على خلفية تصعيد عمليات القصف.
ويُشار إلى أنه وفي الثاني من شهر نيسان الجاري، نفذت قوات الاحتلال التركي قصفاً صاروخياً على حاجز لقوات النظام في قرية العبوش شمال غرب تل تمر. مما أدى لمقتل ضابط برتبة نقيب وعنصر آخر بالإضافة لإصابة 7 آخرين.
وفي وقتٍ سابق قصفت قوات الاحتلال والفصائل التابعة لها قرية أم الكيف الواقعة بريف بلدة تل تمر مما أدى لأضرار مادية.

‫شاهد أيضًا‬

مشكلة انقطاع المياه في الحسكة… ما بين الاحتلال التركي والحلول البديلة

تعد مشكلة انقطاع المياه في مقاطعة الحسكة ضمن اهم المشاكل التي يعاني منها سكان المدينة, في …