09/04/2020

الاحتلال التركي يتسبب بتغيير ديموغرافي في الشمال السوري

نقل مركز “توثيق الانتهاكات في شمال سوريا”، عن ثلاث مصادر محلية، أن تركيا بدأت منذ ساعات صباح يوم الأربعاء، بنقل عائلات المسلحين التابعين لها ضمن “الفيلق الأول” فيما يسمى بـ”الجيش الوطني السوري”، وإسكانهم في منازل السكان الأصليين في مدينتَي رأس العين وتل أبيض، الذين هجروا منها بالقوة جراء اعتداءات تلك التنظيمات الإرهابية على ريفي الحسكة والرقة.
حيث كان الرئيس التركي قد أعلن في التاسع من شهر كانون الأول الماضي، أن بلاده بدأت العمل على إسكان مليون شخص في مدينتي تل أبيض ورأس العين.
وأضافت مصادر للمرصد السوري، أن القوات التركية تنفذ عمليات نقل المواطنين ممن يرغبون بالانتقال إلى تل أبيض، حيث تنطلق سيارات مرافقة يومياً بعد تسجيل أسماء الراغبين في الانتقال، ليتم نقلهم من جرابلس إلى الحدود مع تركيا، ثم إلى تل أبيض بصحبة ممتلكاتهم وأغراضهم. والجدير بالذكر أن غالبية عوائل الفصائل، تم جلبها برعاية روسية من مناطق أقامت فيها مصالحات كالغوطة وغيرها.

‫شاهد أيضًا‬

تقرير: بريطانية تتحدث عن خطر السياسيات التركية على الأمن الغذائي والمائي لسوريا

كتبت الصحفيّة ” جيزيلا ليجيوس” من برلين، لموقع “نيو إنترناشوليست” …