13/04/2020

تكتم الحكومة السورية في دمشق عن عدد الإصابات في مناطق نفوذها

قالت بعض المصادر أن “الحكومة السورية” تتكتم عن الأعداد الحقيقية للمصابين بفيروس كورونا المستجد ضمن مناطق نفوذها، حيث أن أعداد المصابين السوريين في اللاذقية بلغ ستاً وعشرين حالة مؤكدة، وفي طرطوس بلغ نحو ست عشرة حالة، وثلاثون حالة في كل من حلب ودمشق وحماة وحمص ودرعا، وبذلك فإن تعداد الحالات في سوريا قد بلغ اثنتين وسبعين حالة، بحسب ما أكدته تلك المصادر.
وذلك خلافاً لما أعلنته وزارة الصحة في دمشق، التي أكدت خمساً وعشرين حالةً فقط.
وتأكيداً لما سبق، فقد بلغ تعداد المصابين بفيروس كورونا من القوات الإيرانية والميليشيات التابعة لها على الأراضي السورية، إلى مئةٍ وست عشرة حالة، في دير الزور وريف حلب الجنوبي ومنطقة السيدة زينب جنوب العاصمة دمشق، وهذا ما أدى لتخوف أهالي تلك المناطق، وخاصة بعدما تأكدت إصابة عدد كبير من جنود جيش النظام السوري بالفيروس، نتيجة احتكاكهم مع القوات الإيرانية وميليشياتها.
أما في الشمال السوري، فقد أصيب عنصر من الشرطة التابعة للاحتلال التركي بتل أبيض بفيروس كورونا، في حين تم الحجر على جميع زملائه في القسم.

‫شاهد أيضًا‬

جهودٌ مبذولة للكشف عن ضحايا داعش المفقودين ضمن المقابر الجماعية

في نهاية عام 2022، أطلق فريق “شؤون المفقودين والطب الشرعي السوري” بالتعاون مع …