23/04/2020

ريدور خليل يؤكد استمرار قسد في محاربة داعش الذي ينشط مستغلاً انشغال العالم بكورونا

قال ريدور خليل مسؤول العلاقات العامة لقوات سوريا الديمقراطية، إن من ضمن التدابير الوقائية التي اتخذوها منعاً لتفشي وباء كورونا، تقليل التحركات العسكرية غير الضرورية والإبقاء على القطعات العسكرية داخل معسكراتها، وتعقيم المقرات وفحص كامل للعسكريين.
كما أكد بأن تنظيم داعش الإرهابي ما زال خطراً قائماً، خاصة في مناطق البادية السورية وشرق دير الزور والحدود العراقية السورية والمناطق النائية التي تفتقر إلى التغطية الأمنية لأسباب جغرافية، وداعش يحاول الاستفادة من انشغال العالم بجائحة كورونا وحالة الفراغ الأمني في بعض المناطق، خاصةً بعد انسحاب القوات الأمريكية من بعض القواعد العسكرية في المنطقة.
وأكد خليل بأن مكافحة تنظيم داعش تقع في قائمة أولويات قسد الأمنية، وهم في حالة استعداد دائم لتعقب نشاطاته وخلاياه المنتشرة، بالتعاون والتنسيق المباشر مع التحالف الدولي.
كما بيّن عدم وجود قواعد عسكرية روسية في المنطقة، مشيراً إلى أن قسد والقوات الروسية في حالة تنسيق ميداني. وأوضح أن العلاقة بين قسد والحكومة السورية هي علاقة ذات طابع تنسيق عسكري وليست تفاوضاً، فالتفاوض هو من شأن السياسيين.

‫شاهد أيضًا‬

“طفح الكيل” عنوان احتجاجات السويداء للاسبوع الثامن

على طوال ثمانية أسابيع يقف أهالي السويداء في كل اثنين احتجاجاً على سياسات النظام القمعية ب…