03/05/2020

رؤية الولايات المتحدة الأمريكية بشأن الحل السياسي في سوريا

أوضحت الولايات المتحدة على لسان مبعوثها الخاص إلى سوريا، جيمس جيفري، أوضحت أهم الخطوات الواجب اتباعها لحل الأزمة في سوريا، كضرورة خروج كل القوى الخارجية من سوريا، واستمرار العقوبات على النظام السوري، وإجراء انتخاباتٍ بإشرافٍ أممي.

كشف جيمس جيفري، المبعوث الأمريكيّ الخاص إلى سوريا، كشف رؤية بلاده الجديدة بشأن حلِّ الأزمة في سوريا.
حيث قال إنّ الخطوة الأساسية الأولى تكمُن في خروج كلِّ القوى الأجنبية التي دخلت بعد عام ألفين وأحد عشر من سوريا، بما فيها الأمريكية والإيرانية والتركية، ولكنه رهن خروج قوات بلاده من سوريا، بإنهاء مهمتها العسكرية هناك بشكلٍ كامل، التي قال إنّها لم تنته بعد، وهي القضاء على تنظيم “داعش” الإرهابي نهائياً، مشيراً إلى أنَّ حليفهم في هذه المهمة هي قوات سوريا الديمقراطية، المنتشرة على الأرض بشكل فعلي في شمال وشرق سوريا.
وحول العقوبات المفروضة على الحكومة السورية، قال جيفري إنّ بلاده تؤيد سريانها على النظام السوري حتى قبوله بالحلِّ السياسيّ، لأنَّ العقوبات تساهم بالضغط بشكلٍ كبير على الشخصيات المقربة من بشار الأسد وفق تعبيره.
وأوضح أنّ إيجاد صيغة للحلِّ السياسي، هو الخيار الوحيد أمام النظام السوري، مشدداً على ضرورة أنْ تجرى الانتخابات الرئاسية القادمة تحت إشراف أممي، معتبراً أنَّ أيَّ انتخابات بغير تلك الوسيلة لن تحظى بالمصداقية، وأنَّ الأسد لن يحظى بالمصداقية الدولية وسيقابل بالرفض الدولي التام بدون ذلك.

‫شاهد أيضًا‬

تشييع جثمان الشهيد “قومو” في مزار شهداء السريان

شيّع يوم الأمس العشرات من أهالي مدينة الحسكة، جثمان الشهيد ميلاد منير ميرو، المقاتل في الم…