04/05/2020

عودة العوائل المسيحية إلى قرية “خربا” بريف السويداء بعد ست سنوات من النزوح.

شهدت قرية “خربا” الواقعة بريف السويداء ذات الغالبية المسيحية عودة كبيرة لسكانها الأصليين بعد أن اضطروا للنزوح منذ ست سنوات جراء العمليات العسكرية التي شهدتها المنطقة
ومع تبدل القوى المسيطرة على المنطقة وعودة قوات النظام السوري إلى مناطق الجنوب بفضل الدعم الروسي، فإن العديد من أهالي قرية خربا المسيحيين عادوا إلى منازلهم، بعد اتفاقاتٍ جرت مع فصائل “التسوية” المنضمة للفيلق الخامس الذي أنشأته روسيا.
وخلال السنوات الست التي نزح فيها المسيحيون، سكن قرية خربا البدو الذين نزحوا إليها بسبب الحرب، ولكن بعد تلك الاتفاقات، عمد الفيلق الخامس المدعوم روسياً إلى إفراغ القرية من البدو لتعود إليها العوائل المسيحية صاحبة الأرض، وتم ذلك بحضور وفد روسي وآخر من قادة فصائل التسوية الموالين لروسيا، بالإضافة لرجال دين، ووجهاء وأعيان من السويداء ودرعا.

‫شاهد أيضًا‬

تقرير: بريطانية تتحدث عن خطر السياسيات التركية على الأمن الغذائي والمائي لسوريا

كتبت الصحفيّة ” جيزيلا ليجيوس” من برلين، لموقع “نيو إنترناشوليست” …