05/05/2020

الفصائل التركية تُفرغ قريتين من سكانها وتواصل نهب وسرقة المنشآت والآليات

قامت القوات التركية وفصائلها بطرد المدنيين من قريتي عنيق الهوى وأم عشبة جنوب غرب بلدة زركان وذلك استعداداَ لإقامة قاعدة عسكرية لها في تلك المنطقة.
كما فرضت القوات التركية مبلغ 50 ألف ليرة سورية على كل مواطن يرغب بنقل ممتلكاته من القريتين إضافة إلى قيام القوات بالاستيلاء على الآليات الزراعية لأهالي القرى.
وبدأت القوات التركية بإفراغ قرية داودية ملا سلمان جنوب غرب بلدة زركان لأنها باتت منطقة عسكرية تركية، حيث تم جرف عدد من المنازل لإقامة تجمعات عسكرية هناك.
وتواصل الفصائل الموالية لتركيا سرقتها للمنشآت في المناطق التي تقع تحت سيطرتها، حيث سرقت محركات الديزل المخصصة لاستخراج المياه من الآبار في قرية كنيهر ودركو والسعيد وهي مجموعة قرى تعرف بـ”رشدة حمرة” في ريف تل تمر.
كما نهبت الأدوات والمُعدات الخاصة بالمشاريع الزراعية وفرضت أموالاً على السكان وطالبتهم بإخلاء القرى تمهيدا لاستكمال نهبهم دون رقيب حيث اصبحت املاك المواطنين غنائم تتسابق عليها الفصائل المسلحة التابعة لتركيا

‫شاهد أيضًا‬

“طفح الكيل” عنوان احتجاجات السويداء للاسبوع الثامن

على طوال ثمانية أسابيع يقف أهالي السويداء في كل اثنين احتجاجاً على سياسات النظام القمعية ب…