15/05/2020

الإدارة الذاتية تردُّ على اتهامات روسيا والنظام السوري حول معبر تل كوجر.

أصدرت الادارة الذاتية الديمقراطية لشمال وشرق سوريا بياناً أدانت فيه روسيا والحكومة السورية في دمشق اللتين اتهمتاها باستعمال معبر تل كوجر لنقل الأسلحة والمسلحين والمصابين بفيروس كورونا إلى أراضي الدول المجاورة بالإضافة إلى عمليات التهريب والتجارة.
ونفت الإدارة الذاتية هذه الاتهامات وأشارت الى أن البيان يخدم مواقف وأجندات سياسية لروسيا وحكومة النظام السوري، بالإضافة لزيادة الحصار على شمال وشرق سوريا وممارسة ضغوطات سياسية على الإدارة الذاتية، حيث عمدت روسيا عبر استعمال الفيتو لإغلاق هذا المعبر.
في الوقت الذي يهدد فيروس كورونا المنطقة، ويتسبب بحرمانها من استلام المواد الضرورية لمواجهة هذا الوباء.
وأكدت الإدارة أن هذا المعبر لم يُستخدم إلا لإدخال المواد الإنسانية، والمساعدات التي تقدمها دول التحالف إلى قوات سوريا الديمقراطية لمواجهة داعش.
ودعت الإدارة الذاتية عبر بيانها كل الأطراف في سوريا إلى عدم تسيس المسائل الإنسانية لصالح خريطة النفوذ في سوريا، خاصةً في ظل الظروف التي تمر بها المنطقة عموماً وسوريا خصوصاً في ظل انتشار وباء كورونا، كما شددت الإدارة الذاتية على ضرورة فتح معبر تل كوجر لتقديم المساعدات الإنسانية ومستلزمات مواجهة كوفيد 19، وحمّلت الدول التي تمنع افتتاحه مسؤولية تداعياته الكارثية على الملايين من سكان المنطقة.

‫شاهد أيضًا‬

المطران مار بطرس قسيس يكشف تداعيات الزلزال على أوضاع شعبنا السرياني في حلب

الزلزال المدمِّر الذي ضربَ الجنوبَ التركيَّ أدى لوقوع دمارِ هائل، وتسبب بإلحاق الضرر بعشرا…