23/05/2020

لقاءٌ يجمع بين البطريرك صليوا والدكتورة ريواز فائق.

التقى قداسة البطريرك مار كيوركيس الثالث صليوا مع رئيسة البرلمان في إقليم كردستان العراق، الدكتورة ريواز فائق، وجرت مناقشة العديد من القضايا التي تتعلق بالتعايش المشترك مع باقي المكونات.

استقبل قداسة البطريرك مار كيوركيس الثالث صليوا، بطريرك كنيسة المشرق الآشورية في العراق، رئيسة البرلمان في إقليم كردستان العراق، الدكتورة ريواز فائق.
وخلال اللقاء، تم التباحث في قضايا عدة كان منها التعايش المشترك بين كافة المكونات في الإقليم، فضلاً عن التراث والتاريخ المشترك بين مكونات الإقليم.
وأكدت الدكتورة ريواز فائق، جهود برلمان الإقليم في تعزيز وترسيخ المحبة والسلام بين جميع مكونات الإقليم، كما أوضحت في حديثها بأن إقليم كردستان أضحى نموذجاً للتعايش والأخوة.
وأشارت إلى أنه على كافة المكونات، الالتزام أكثر بحماية السلام الاجتماعي والاستقرار السياسي في الإقليم، وٲن يكونوا جزءاً من المصالحة السياسية، بغية التغلب علی الصعوبات والمشاكل وتحقيق مطالب كافة شعوب المنطقة.
ومن جانبه، ٲعرب قداسة البطريرك صليوا عن سعادته بهذه الزيارة، مثمّناً دور الدكتور ريواز فائق كإمرٲة تقود البرلمان، مؤكداً ٲن الكنيسة تؤيد ترسيخ المحبة والسلام بين الجميع، وتحترم ثقافة وتراث باقي المكونات، وتحرص الكنيسة على استمرار العلاقات الأخوية بين الجميع.

‫شاهد أيضًا‬

العراق: المادة 140 لغم لمكونات شعبنا في نينوى

تحت سقف منزل الرئيس السابق جلال طالباني في اجتمع في وقت سابق تحالف “إدارة الدولةR…