26/05/2020

ترحيب امريكي بادراج زعيم داعش على لائحة العقوبات

أدرج مجلس الأمن الدولي، زعيمَ تنظيم الدولة الإسلامية أمير محمد عبد الرحمن المولى-ويعرف أيضاً بإسم عبد الله قرداش- على لائحة العقوبات، في خطوة وصفتها الولاياتُ المتحدة بالمُهِمة لإلحاق الهزيمةِ بالتنظيم الإرهابي.

قررت لجنةُ العقوبات في مجلس الأمن الدولي، مساءَ الاثنين، إدراجَ الإرهابي أمير المولى وهو عراقيُّ الجنسية- على لائحة العقوبات، بموجب القرار رقم ألفين وثلاثِمئةٍ وثمانيةٍ وستين الخاص بفرض عقوباتٍ على تنظيمي الدولة والقاعدة، وبتهمة التخطيطِ لأنشطةٍ إرهابيةٍ نيابةً عن التنظيميْن وتمويلِهما”. وذكرت اللجنة أن المولى لعب دوراً في إختطاف الإيزيديات وقتلِهنَّ والإتجارِ بالبشر.
وفي السياقِ ذاتِه، رحب وزيرُ الخارجيةِ الأميركي مايك بومبيو، بإدراج مجلسِ الأمن الدولي، زعيمَ تنظيم داعش الإرهابي، على لائحةِ العقوبات. وقال في تغريدةٍ على تويتر- إنها “خطوةٌ مهمةٌ اتخذها المجتمعُ الدولي لضمان إلحاقِ الهزيمةِ الدائمةِ بتنظيمِ الدولة”.
ويُشار إلى أن الخارجيةَ الأميركية أدرجتِ المولى على لائحة الإرهاب في منتصفِ آذارَ الماضي. ويعرف أيضاً بإسم عبدالله قرداش، وهو من قضاءِ تلعفر غربَ الموصل.
وبحسب مجلة نيوزويك الأميركية، فإن قرداش كان ضابطاً في الجيش العراقي في عهد صدام حسين، وأضافت أن “المعلوماتِ بشأنِه شحيحة”.

‫شاهد أيضًا‬

مخططات أردوغان الاستعمارية في الشمال السوري تُقابلُ باستنكار ومسيرات

بعدَ أيامٍ على تصريحاتِ الرئيسِ التركي “رجب طيب أردوغان” حولَ خطةِ حكومتِه إعا…