11/06/2020

النظام السوري يفقد شعبيته بين مؤيديه ويثبت ضعفه أمام داعش

ذكرت مصادرٌ تابعة للمرصد السوري لحقوق الإنسان، بأن مؤيدي حكومة النظام السوري أبدوا تغييراً واضحاً في تأييدهم وأصبحوا معارضين لهذا النظام وتحديداً في محافظات اللاذقية وطرطوس وحمص والتي يغلب عليها الطائفة العلوية، وأصبحوا يطالبون برحيل الرئيس السوري بشار الأسد، محملين إياه مسؤولية سوء معيشة المواطنين السوريين، حيث باتوا يطالبون برحيله كأحد الحلول المتاحة لتحسين الوضع السوري، بعد أن كان الكلام حول هذا الأمر يُعتبر من المحرمات حتى ضمن العائلة الواحدة، لكن هؤلاء المؤيدين استفاضوا غضباً بعد انهيار الليرة السورية وعدم تصرف النظام حيال هذا الأمر.
وفي مدينة السويداء، تستمر المظاهرات والاحتجاجات على الوضع المعيشي الصعب، حيث خرج العشرات من أبناء “جبل العشرات” بمظاهرة في ساحة الفخار بالمدينة، مطالبين برحيل الرئيس السوري بشار الأسد، وفي ذات الوقت خرجت مسيرة مفتعلة من النظام السوري ومؤيدة له في المدينة.
ومن جانبٍ آخر، قُتل 3 عناصر وجرح آخرين من قوات النظام السوري والمسلحين الموالين له، إثر هجومٍ نفذه عناصر من تنظيم داعش يوم أمس الاربعاء على مواقع لهم في منطقة الروضة شرق عقيربات في ريف حماة الشرقي.
كما شنّ التنظيم هجوماً آخر على حاجز لقوات النظام في ريف مدينة السخنة في بادية حمص، مما أدى لمقتل 4 عناصر من قوات النظام.

‫شاهد أيضًا‬

“قسد تُطيح بمرتزق لجيش الاحتلال التركي وإصابة آخر في ريف تل أبيض الغربي”

أكد المركز الإعلامي لقوات سوريا الديمقراطية، أن قوات مجلس تل أبيض العسكري أحبطت محاولة تسل…