14/06/2020

من جديد…رتلٌ عسكريٌ تركيٌ كبير يدخل منطقةَ خفض التصعيد

لم يعُد تدخلُ الاحتلالِ التركي في الأراضي السوريةِ مُستَغرَباً، حيث شهدت منطقةُ خفضِ التصعيدِ منذُ أيام، دخولَ رتلٍ عسكريٍ تركيٍ كبير، ضمَّ أكثرَ من ستينَ آليةً تركية، دخلت من معبر “كفرلوسين” الحدوديِ مع لواءِ اسكندرون شمالَ إدلب، وكانتِ الآلياتُ بحسبِ المرصدِ السوري، محملةً بسياراتٍ عسكريةٍ مزودةٍ برشاشاتٍ ثقيلة، وكتلٍ اسمنتيةٍ وموادَ لوجستية، وتوجه الرتلُ نحو مواقعِ الاحتلالِ التركي ضمنَ منطقةِ خفِ التصعيد.
وإلى هذا، ومع استمرارِ تدفقِ الأرتالِ التركية، فإن عددَ الآليات التي دخلت الأراضي السوريةَ منذُ بدءِ وقفِ إطلاقِ النار، بلغَ أربعةَ آلافٍ وخمسٍ وأربعينَ آلية، بالإضافةِ لعددٍ كبيرٍ من الجنود، والذينَ تجاوزَ تعدادُهم عشرةَ آلافِ مقاتل.
أما الشاحنات والسياراتُ العسكريةُ التركية، فيُقدّرُ عددها بسبعةَ آلافٍ وثلاثِمائةٍ وثمانينَ شاحنةً وآليةً عسكرية، منذ الثاني من شهرِ شباطَ الماضي.

‫شاهد أيضًا‬

وفد من المجلس العسكري السرياني وقوات حماية نساء بيث نهرين يلقتي بمجلس قيادة قسد

في سبيلِ تمتينِ أواصرِ التعاونِ وأخوةِ الشعوب، زار وفدٌ من قواتِ المجلسِ العسكريِّ السريان…