18/06/2020

الجمعية الوطنية السورية تُعلن انضمامها لمجلس سوريا الديمقراطية

عُقد مؤتمرٌ صحفيٌ يوم الأربعاء في فيينا، حضره الرئيس المشترك لمجلس سوريا الديمقراطية “رياض درار” ورئيس الجمعية الوطنية السورية “محمد برمو”، إضافة لعدد من الأحزاب والشخصيات السياسية، ووسائل الإعلام.
وخلال المؤتمر أعلن نائب رئيس الجمعية الوطنية السورية “أمير زيدان” قرار انضمام الجمعية لمجلس سوريا الديمقراطية في بيانٍ قرأه على مسمع الحضور.
وذكر البيان أن قرار الانضمام جاء تتويجاً لسلسلة من التفاهمات واللقاءات مع مجلس سوريا الديمقراطية خلال المرحلة الماضية لإنجازِ الانتقال السياسي من منظومةِ الاستبدادِ والدكتاتوريةِ إلى نظامٍ ديمقراطي يتشارك به كلُ السوريين، بحقوقٍ وواجباتٍ متساوية.
كما أعلن البيان عن جملة من المبادئ والأهداف، معتبراً إياها قاعدة للعمل المشترك ومهامٍ ملحة في برنامجهم خلال المرحلة الراهنة.
واختُتم البيان بالتأكيد على أن قرار الانضمام هو تأكيدٌ على وحدةِ الشعبِ السوري، وأهميةِ منطقة شرق الفرات كجزء لا يتجزأُ من الوطنِ السوري، وأنّ العمليةَ السياسيةَ لا بد أن توحد القوى السياسيةَ الوطنيةَ في هذهِ المنطقة، وتُعطيَها مَكانهَا الطبيعي فيها.
ومن جانبه اعتبر “رياض درار” أن انضمام الجمعية لـ “مســد” يعطي صورة لكل القوى السياسية الموجودة، أنه بإمكان السوريين أن يوحدوا مواقفهم وتوجهاتهم للوصول إلى توحيد القوى الديمقراطية.
كما أكد بأن “مسد” بصدد التحضير لعقد مؤتمر جامع لقوى المعارضة الديمقراطية، بعد سلسلةٍ من الورشات الحوارية التي عقدها في أوروبا.
والجدير بالذكر أن الجمعيةَ الوطنيةَ السورية، تأسست عام 2014 كتنظيمٍ سياسيٍ انبثقَ عن “مجموعة عمل قرطبة” وتضم عدة شخصيات سياسية من مختلف المناطق والمكونات السورية وشارك ممثلوها في ورشات حوارية نظمها “مسد”.

‫شاهد أيضًا‬

تصريحات وزير الخارجية التركي حول العلاقات مع دمشق تثير احتجاجاتٍ عارمة

بعد ورود انباء عن نية تركيا التنسيق مع النظام السوري وبناء علاقات تطبيع بين البلدين, اكد و…