20/06/2020

قوات تحرير عفرين ترد على ممارساتِ الاحتلالِ التركي وفصائله في ريفِ حلب

بعدَ أن ضاقَ أهالي “عفرين” ذرعاً، من ممارساتِ الاحتلالِ التركي ومرتزقتِه في ريفِ حلبَ الشمالي، قامت مجموعةٌ من “قوات تحريرِ عفرين”، بعمليةٍ عسكريةٍ على مواقعِ تمركزِ عناصرَ من فصيلِ “فيلق الشام”، في قرية “باصوفان” في ريف عفرين، ما أدى لمقتلِ ثمانيةِ عناصر من الإرهابيين.
وحسبما أفادت به وكالةُ “آر تي”، فإنّ العمليةَ بدأت بتسللِ أفرادٍ من القواتِ الكردية، إلى إحدى نقاطِ “فيلق الشام” في القريةِ الآنفةِ الذكر، وسقطَ عناصرُ مؤازرونَ للفيلق، نتيجةَ نصبِ “قواتِ التحريرِ” لكمائنَ وعبواتٍ ناسفةٍ في طريقهم.
وقالت المصادر، أنّ عددَ القتلى والجرحى يقدرُ بالعشرات، إلا أنّ المؤكد حتى الآن، هو ثمانيةُ قتلى، أغلبُهم من إدلب وحماة.
وأوضح أحدُ المحللين السياسيين، أن هذهِ العمليةَ جاءت رداً على استمرارِ الاحتلالِ التركيِ والفصائلِ التابعةِ له، بقصفِ قرى ريفِ حلبَ الشمالي، إضافةً لقرىً تقعُ غربيَ منطقةِ “الباب”، بالإضافةِ للقصفِ الذي يستهدفُ المدنيين، وحرقِ المحاصيلِ في تلك المناطق.

‫شاهد أيضًا‬

مظلوم عبدي.. الاحتلال التركي يسعى لنسف إنجازات قسد في محاربة الإرهاب

في ظلِّ القصفِ والغاراتِ الجويةِ التي يشنُّها الاحتلالُ التركيُّ ومع استمرارِ تهديداتِه بش…