22/06/2020

توترٌ شديدٌ للعلاقاتِ بينَ روسيا وأوكرانيا

بلغت العلاقاتُ الروسيةُ الأوكرانيةُ في الفترةِ الأخيرة، مستوىً كبيراً من التوتر، حيث قالَ الرئيسُ الروسي “فلاديمير بوتين”، في برنامجٍ تلفزيوني، أنّ تصريحاتِ الرئيسِ الأوكرانيِ “فلاديمير زيلينسكي”، حول الحربِ الوطنيةِ العظمى، يمكنُ أن تؤثرَ سلباً على العلاقات بين روسيا وأوكرانيا.
إذ قال “زيلينسكي” خلالَ زيارتِه لبولندا منذ أشهر، أنّ الاتحادَ السوفياتي، يتحمل وعلى قدمِ المساواةِ مع ألمانيا، مسؤوليةَ اندلاعِ الحربِ العالميةِ الثانية.
وبهذا الصدد، وفي استغلالٍ أمريكيٍ للعلاقاتِ المتوترةِ بين روسيا وأوكرانيا، أعد العسكريون الأمريكيون دفعةً من صواريخِ “جافلن Javelin ” المضادةِ للدبابات، لإرسالِها إلى أوكرانيا.
حيث أنّ السفارةَ الأمريكيةَ لدى أوكرانيا، كانت قد أعلنت أن واشنطن ستقدم أسلحةً ومعداتٍ بقيمةِ ستينَ مليون دولار لـ “كييف”، بما في ذلك أجهزةَ اتصالٍ وذخيرةً وصواريخَ “جافلن javelin”
ويُشارُ إلى أنّ روسيا، كانت قد حذرت مراراً، من أن تزويدَ أوكرانيا بالأسلحة، سيؤدي إلى تصعيدِ النزاعِ المستمر منذ عامِ ألفينِ وأربعةَ عشر، في منطقة “دونباس”، جنوبَ شرقِ أوكرانيا.

‫شاهد أيضًا‬

استمرار حرب المسيّرات بين الحوثيين والقوى الغربية

تواصلُ ميليشيا “الحوثي” الإيرانيةُ في اليمن، شنَّ هجماتٍ متتاليةٍ على سفنٍ تجا…