24/06/2020

بعد اعتقال “التلي”، هيئة تحرير الشام تعتقل “البريطاني”

تواصل هيئة تحرير الشام عمليات الاعتقال للعناصر المنشقة عنها، حيث اعتقلت "البريطاني" والذي يعمل ضمن المجال الإغاثي في غرفة عمليات "فاثبتوا"، في ظل توترات تشهدها مدينة ادلب بين فصائل الهيئة وفصائل "فاثبتوا" الإرهابية.

بعد ساعاتٍ من اعتقال القيادي السابق في هيئة تحرير الشام، “أبو مالك التلي” اعتُقل يوم أمس الثلاثاء، “أبو حسام البريطاني” بمنطقة أطمة بريف إدلب، وهو إداري في جماعة “تنسيقية الجهاد” المقاتلة تحت قيادة “أبو العبد أشداء”، والمنضمّة لغرفة عمليات “فاثبتوا” المشكلة مؤخراً.
وبحس مصادر “نورث برس” فإنّ سبب الاعتقال يعود إلى أن “البريطاني” هو إداري في جماعة تنسيقية الجهاد المقاتلة، ويعمل في مجال الإغاثة.
هذا ويسود توتر أمني في مدينة إدلب وريفها الشمالي الغربي، نتيجة انتشار مكثف لعناصر جهادية من “هيئة تحرير الشام”، وعناصر من فصائل غرفة عمليات “فاثبتوا” الإرهابية.
ويأتي هذا التوتر بعد الاعتقالات التي قامت بها هيئة تحرير الشام، وذكرت “نورث برس” بأنّ “هيئة تحرير الشام تمنع الأشخاص الذين كانوا ضمن صفوفها وتركوها لاحقاً، الانتساب لأي تشكيل عسكري موجود، كما تحظر عليهم إنشاء أي فصيل عسكري دون موافقة لجان المتابعة في الهيئة.

‫شاهد أيضًا‬

سوريا: حكومة النظام تضطر لتقليص أيام الدوام الرسمي لنقص المحروقات

أصدر رئيس مجلس الوزراء السوري، حسين عرنوس، بلاغاً يقضي بتعطيل الجهات العامة يومي الأحد الم…