26/06/2020

تركيا تحوّل منازل المدنيين لمعاهد إسلامية في مدينة رأس العين السورية

أشار المرصد السوري لحقوق الإنسان، بأن والي منطقة أورفا التركية، قام بافتتاح معهدين لتحفيظ القرآن بمشاركة رجال دين أتراك، في مدينة رأس العين الخاضعة لسيطرة القوات التركية وفصائلها الإرهابية.
وبحسب مصادر المرصد السوري، فإن أحد المنازل الذي جرى افتتاحه كـ ”معهد لتحفيظ القرآن”، من قِبل الوالي التركي، تعود ملكيته لإحدى العوائل من أبناء رأس العين، ممن أُجبروا على النزوح من مدينتهم وترك بيوتهم، بعد قيام تركيا بعدوانها في تشرين الأول من العام الفائت ضمن عملية “نبع السلام” العسكرية، حيث قامت الفصائل التركية بالاستيلاء على منازل المدنيين الذين نزحوا من رأس العين، ليتم تحويلها إلى مراكز لهم واتخاذ البعض منها كمعاهد لتحفيظ القرآن.
وبهذا تحاول تركيا تحويل بلدة رأس العين التي كانت معروفة بتنوع مكوناتها من سريان وعرب وأكراد لتصبح مدينة إسلامية حيث تحاول تركيا تتريك المدينة وإضفاء الطابع الإسلامي عليها.

‫شاهد أيضًا‬

لجنة “أطفال شلير” تدعو لوقف استهداف تركيا أطفال شمال شرقي سوريا

أصدرت لجنة أطفال شلير، بياناً للرأي العام في مخيم سري كانيه شرقي الحسكة، شمال شرقي سوريا، …