07/07/2020

عبد الكريم عمر يوضّح موضوع محاكمة عناصر داعش

أكد عبد الكريم عمر الرئيس المشترك لدائرة العلاقات الخارجية في لقاءٍ أجرته معه فضائية سورويو بأن محاكمة عناصر داعش من الأولويات التي يتم مناقشتها مع المجتمع الدولي وسيتم العمل عليها قريباً

في لقاءٍ أجرته معه فضائية suroyo tv قال عبد الكريم عمر الرئيس المشترك لدائرة العلاقات الخارجية في الإدارة الذاتية: “بعد إعلان قوات سوريا الديمقراطية الانتصار على تنظيم داعش الإرهابي عسكرياً اصدرنا بياناً في الإدارة الذاتية طالبنا فيه بتشكيل محكمة دولية لمحاكمة هؤلاء المجرمين وطلبنا ان تتشكل هذه المحكمة في مناطقنا لسببين:
الأول: بسبب ان الواقعة حدثت في مناطق الإدارة الذاتية، ومن حق الشعب ان يرى بأنه يتم محاكمة من كان السبب في استشهاد أبنائهم.
والثاني: اننا في هذه المنطقة نملك الاثباتات والأدلة التي تدين هؤلاء المجرمين”
وتابع عبد الكريم عمر حديثه ” كان لدينا جولة في عدد من الدول الأوروبية، وعقدنا اجتماعات هناك وأهم المواضيع الأساسية التي تبادلنا وجهات النظر فيها هي موضوع محاكمة عناصر داعش”.
“الكل اتفق على انه لا بد من محاكمة هؤلاء المجرمين، لكن النقاشات تدور حول القوانين التي بموجبها سنقوم بمحاكمتهم، حيث ان محكمة الشعب منذ عام الفين وأربعة عشر، تقوم بمحاكمة الإرهابيين ذوي الجنسية السورية، وبالنسبة للأجانب والمهاجرين لم تبدأ المحكمة بعد.”
وأضاف قائلاً “هناك بعض الدول تدعم تشكيل المحكمة منها المانيا وهولندا، وهناك بعض الدول مازلنا نناقش معها بخصوص هذا الموضوع.”
“لا يمكننا حل مشكلة سجناء داعش لوحدنا يجب ان يساعدنا المجتمع الدولي بهذا الخصوص.”
“نحن لم نقم بتسليم أي إرهابي لوطنه الأصلي لأننا نسعى لمحاكمتهم في هذه المنطقة، وهذا من حقنا.”
وبالنسبة لعوائل تنظيم داعش المتواجدين في مخيم الهول قال عمر: “هناك الآلاف من عوائل التنظيم موجودين في مخيمي الهول و روج، والمجتمع الدولي لا يتحمل المسؤولية ومقصر تجاههم وخاصة بالنسبة لمخيم الهول الذي يعد بؤرة لانتشار الإرهاب، حيث يقومون بتدريب العناصر لنشر الإرهاب في المنطقة من جديد، بالإضافة لمحاكمات ميدانية للذين لا تتغير اذهانهم، وهناك عمليات قتل وحرق للخيم في المخيم، وايضاً نحن نعمل مع المجتمع الدولي بالنسبة لهذا الموضوع، وكان هناك اتفاق بيننا وبين المعهد الأوروبي للسلام للنظر بموضوع المخيم، سنعمل على تشكيل مخيم جديد للمهاجرات، وعزل النساء الراديكاليات عن النساء الأقل راديكالية، وسنقوم ببناء مراكز لإعادة التأهيل، وبناء مدارس وملاعب لتغيير ذهنية هؤلاء النسوة والأطفال، بدعم وتنسيق من بعض الدول الأوروبية”

‫شاهد أيضًا‬

وفد الإدارة الذاتية في الخارج يلتقي الحزب اليساري السويدي

أجرى وفدٌ من الإدارة الذاتية الديمقراطية لإقليم شمال وشرق سوريا لقاءً أمس، مع مسؤولين في ا…