08/07/2020

كينو كبرئيل “قسد أعلنت التزامها بوقف إطلاق النار ولكن تركيا مستمرة في انتهاكاتها”

قال الناطق الرّسمي باسم قوات سوريا الديمقراطية كينو كبرئيل في تصريحٍ له ” إنّ الدولة التركية زادت من حدّة هجماتها وانتهاكاتها وهذا الأمر يجعلنا دائماً حذرين ومتحضرين لمواجهة أي هجوم تركي على المنطقة، حيث تستمرّ الدولة التركية بتهديداتها وادعاءاتها بأنّ قوات سوريا الديمقراطية هي التي تخرق الاتفاقيات التي أقرّت في تشرين الأول 2019″
وعن ارتباط اجتماع آستانا الأخير باستمرارية الهجمات التركية على شمال وشرق سوريا تابع كبرئيل “لا أعتقد أنه يمكن ربط هذا الاجتماع فيما يحصل في المنطقة خلال الفترة التي سبقت الاجتماع أو التي تلته”.
وبيّن كبرئيل أنّ هناك تنسيقاً وعملاً مشتركاً بين “قسد” وقوى التحالف الدولي التي عقدت اتفاقات مع تركيا لوقف العمليات العسكرية وإطلاق النار، وعلى رأسها أمريكا وروسيا”.
وحول أهداف “قسد” من التنسيق والتواصل مع قوى التحالف الدولي، قال كبرئيل “نسعى بشكل مشترك مع هذه القوى إلى توثيق جميع الأحداث والانتهاكات التي تحصل في مناطق احتلتها تركيا، وللحد من هذه الانتهاكات”
فيما يخصّ المناشدات الدولية لضرورة وقف إطلاق النار على المستوى العالمي، قال كبرئيل “نحن كقوات سوريا الديمقراطية أعلنّا التزامنا بهذا الخطوة بشكل كامل، ولكن الدولة التركية لازالت تستمرّ في انتهاكاتها”.
واختتم تصريحه قائلاً: ” هذه الهجمات والتهديدات التركية تهدّد أمن واستقرار المنطقة بشكل عامّ كونه من المحتمل أن تحصل عمليات نزوح في حال حصول أي عمليات عسكرية وهذا بدوره سيؤثّر على الجهود العالمية المبذولة للتصدّي لجائحة كورونا”.
ومن جانبٍ آخر نشر القائد العام لقوات سوريا الديمقراطية، مظلوم عبدي، تغريدةً على حسابه الرسمي في موقع تويتر قال فيها “استقبلنا اليوم قائد القوات الروسية في سوريا العماد ألكساندر تشايكو، لبحث القضايا المشتركة، من ضمنها انتهاكات تركيا لاتفاقية /٢٣/ اكتوبر، خاصة اغتيال الناشطات الكرديات الثلاث في كوباني، وتم الاتفاق على رفع مستوى التنسيق والعمل المشترك”.

‫شاهد أيضًا‬

سنحريب برصوم : المشروع التركي ضد مناطقنا لقي رفضاً اقليمي ودولي

حول اخر المستجدات السياسية والاحداث التي جرت مؤخراً, تحدث الرئيس المشترك لحزب الاتحاد السر…