12/07/2020

مجلس المرأة السورية …. الكتابة ليست حكراً على الرجال

عقد مجلس المرأة السورية المنتدى الأدبيّ الشهري جلسته الأولى بعنوان “المرأة والأدب”، وذلك في مكتبة آمارا بمدينة القامشلي.
حضر المنتدى ممثّلاتٌ عن مجلس المرأة السورية، اتّحاد المثقّفين- المرأة، رابطة المرأة المثقّفة، جمعية أفرين، منظّمات المجتمع المدني، مجلس سوريا الديمقراطية وأكاديمية الجينولوجية “علم المرأة”.
وأدارت الجلسة الكاتبة والشاعرة هناء داوود، حيث تطرّقت في بداية حديثها إلى الأدب النّسوي.
وبيّنت هناء أنّ تسلّط الرجل في المجتمع وبشكلٍ خاصّ على المرأة أدّى إلى تهميش دورها مع مرور الوقت.
وأضافت هناء: “من المؤسف أنّه يتمّ إظهار النساء ناقصات عقل ودين، وغير قادراتٍ على الإبداع ، وأنّ الرجل هو الوحيد القادر على الإبداع في مجال في سائر مجالات الحياة، انطلاقاً من الطابع السلطوي والذهنية الذكورية ويتجلّى ذلك بوضوح في قصصهم ورواياتهم التي يبرزون فيها المرأة على أنّها عنصر ثانوي وسهولة السيطرة عليها وتحميلها مسؤولية أغلب مشاكل المجتمع أولاً وأخيراً”.
هذا ومن المقرّر عقد ندوات شهرية بعناوين مختلفة حول موضوعات تتعلّق بالمرأة، من قبل مجلس المرأة السّوريّة.

‫شاهد أيضًا‬

جهودٌ مبذولة للكشف عن ضحايا داعش المفقودين ضمن المقابر الجماعية

في نهاية عام 2022، أطلق فريق “شؤون المفقودين والطب الشرعي السوري” بالتعاون مع …