13/07/2020

إصابة عدد من الاكليروس المسيحي في بغداد بوباء كورونا

أُصيب عدد من الاكليروس المسيحي في العاصمة العراقية بغداد بوباء كورونا المستجد، وكان من بينهم: المطران شليمون وردوني الذي وُضع بالحجر الصحي، بالإضافة لإصابة الآباء الكهنة بهجت صليوا، مارتن بني، القمص مينا الاورشليمي والقسيس ماهر فؤاد والذين تعافوا تماماً من الوباء المستجد، إضافة لإصابة الأخت أليس وهي من أخوات “يسوع الصغيرات” والتي لاتزال في الحجر الصحي.
ويُشار إلى أنه توفي لحد الآن ما يقارب عشرة مسيحيين بوباء كورونا، معظمهم من بغداد وهناك نحو ثلاثين شخصاً مصابون بهذا الوباء.
في حين دعت البطريركية كافة المسيحيين للصلاة من أجل شفاء كل المصابين بهذا الوباء، كما حثّت على التزام سبل الوقاية وتطبيق الحجر المنزلي ووضع الكمامات في الأماكن العامة والتجمعات.

‫شاهد أيضًا‬

العراق يسترد ثمانية عشر ألف قطعة أثرية

أعلن وزير الخارجية العراقي فؤاد حسين، اليوم الأحد، أن العراق استعاد ثمانية عشر ألف قطعة أث…