15/07/2020

إليزابيث كورية “افتتاح معبر باب الهوى له تداعيات خطيرة على الشعب السوري”

في تصريحٍ لها، قالت نائبة الرّئاسة المشتركة في المجلس التنفيذيّ للإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريّا، اليزابيث كورية، إنّ قرار الأمم المتحدة الأخير بافتتاح معبر باب الهوى الحدودي مع تركيا كمعبر وحيد لإدخال المساعدات إلى السوريين مُسيّس، ويهدف لإنعاش الفصائل الإرهابية.

قالت نائبة الرّئاسة المشتركة في المجلس التنفيذيّ للإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريّا، اليزابيث كورية، في تصريحٍ لها: “إن قرار فتح معبر باب الهوى الحدودي مع تركيا مُسيّس، وسيؤدّي إلى معاناة مضاعفة للشعب السوري، ويثير تساؤلات كثيرة وله تداعيات خطيرة على الشعب السوري بشكل عامّ كونه يقبع تحت سيطرة الاحتلال التركي والفصائل الإرهابية، وسيكون له تداعيات كبيرة على السورين بشكل عام”.
وتابعت القول: “وجّهنا نداءات كثيرة لفتح المعابر الموجودة في مناطق شمال وشرق سوريا لضمان وصول مساعدات آمنة إلى السوريين والنازحين إلّا أنّه وإلى الآن لم تحدث أيّة استجابة لمطالبنا”.
وشكّكت كورية بأهداف ذلك القرار كون “المساعدات ستدخل عبر مناطق تقع تحت سيطرة فصائل إرهابية مسلّحة تتقاتل فيما بينها بشكل دائم وتشهد توتّراً أمنياً”.
وبالنسبة لتبعات قانون قيصر وما يتعلق بتصريحات الإدارة الأمريكية باستثناء مناطق الإدارة الذاتية من قانون عقوبات قيصر، رأت بأنه ” لا توجد أي خطوات أو بوادر لاستثناء مناطقنا من تبعات قانون قيصر الذي يعاني منه أهالي سوريا الآن”.
وطالبت كورية في نهاية حديثها “بإجراءات سريعة للأمم المتحدة والدول المؤثّرة في الملفّ السوري وتحريك عجلة الحلّ السياسي التي ستنهي معاناة السوريين”

‫شاهد أيضًا‬

مع إعلان تركيا نيتها شن عملية عسكرية جديدة على الشمال السوري، ما موقف أمريكا من ذلك

عقب إعلان استمرار دعمه لقوات سوريا الديمقراطية ورفضه للهجمات التركية على الشمال السوري، اس…