19/07/2020

قسد تكبد داعش خسائر فادحة في اليوم الثاني من حملة ردع الإرهاب

استهدفت قوات سوريا الديمقراطية يوم أمس أوكار الإرهابيين والمشتبه بهم في عدة مناطق بدير الزور وبنتيجتها ألقي القبض على مسؤول كبير في داعش بالإضافة لاستيلاء القوات على العديد من الأسلحة التابعة لداعش يأتي ذلك في الوقت الذي شدد فيه وجهاء عشيرة البكارة على مساندتهم لقسد مشيرين إلى أن التوجهات والطموحات واحدة

تستمر المرحلة الثانية لحملة ردع الإرهاب التي تنفذها قوات سوريا الديمقراطية بالتعاون مع قوات التحالف الدولي في مناطق دير الزور لتعقب وملاحقة إرهابيي داعش.
ففي اليوم الثاني للمرحلة وخلال عمليات الاقتحام، استهدفت قسد أوكار الإرهابيين والمشتبه بهم، وبنتيجتها ألقي القبض على مسؤول كبير في داعش.
كما استولت قسد على العديد من الأسلحة والذخائر بينها /20 لغماً، وسلاح كلاشنكوف، وسلاح m16، إضافة لمعدات بطاريات وأجهزة تحكم وهواتف للتفجير عن بعد وكمية من الذخيرة.
وإلى جانب ذلك، استولت القوات أيضاً على معدات تهريب سفن صغيرة على ضفاف النهر، إضافة لعثورهم على مستودع قديم لقذائف الهاون يحتوي على أكثر من ١٠٠٠ قذيفة.
وفي سياق آخر، واستمراراً لسلسلة اللقاءات التي يعقدها القائد العام لقوات سوريا الديمقراطية مظلوم عبدي مع شيوخ ووجهاء مناطق شمال وشرق سوريا، استقبل عبدي أمس السبت شيوخ ووجهاء عشيرة البكارة، لمناقشتهم مستقبل المنطقة والوقوف على المشاكل والمعوقات التي تعيق عملية التقدم المرسومة، وعليه أشار عبدي إلى أن القيادة العامة تعمل على حل جميع المعوقات التي تواجه أهالي دير الزور وغيرها من المناطق.
ومن جانبهم شدد الوجهاء على مساندتهم لقسد واستعدادهم لمدها بالمئات من المقاتلين من أبناء العشيرة، مشيرين إلى أن التوجهات والطموحات واحدة

‫شاهد أيضًا‬

منسقية المرأة تبارك انعقاد المؤتمر الثاني لمجلس المرأة السورية

بمناسبة انعقاد المؤتمر الثاني لمجلس المرأة السورية، زار وفد من منسقية المرأة في الإدارة ال…