23/07/2020

الضربات الأمريكية تطال تنظيم داعش في الصومال

وأكدت (أفريكوم) في بيان أنه عند شن الضربة على مقربة من مرفأ بوساسو على خليج عدن، كان عسكريون أميركيون “موجودين في المنطقة لتقديم المشورة للقوات الصومالية وشركائها ومساعدتها”.
وأدت الضربة إلى مقتل سبعة من الارهابيين ، وفق أفريكوم، التي أضافت أن أي مدني لم يقتل أو يصب في هذا الهجوم.
وينشط تنظيم داعش، الذي يعد حضوره ضئيلا بالمقارنة مع تنظيم الشباب المتطرف المرتبط بتنظيم القاعدة، في منطقة بونتلاند في شمال الصومال، حيث أقام مقاتلوه معسكرات ومخازن أسلحة يتزودون بها خصوصا انطلاقا من اليمن المجاور.
وتعد حركة الشباب أكثر التنظيمات المتطرفة نفوذا في هذا البلد الواقع في القرن الإفريقي.
وأعلن التنظيم مبايعته للقاعدة بعد اندماجه به رسميا منذ عام 2012. إلا أن عددا قليلا من مقاتلي الشباب، نحو 200، انشقوا عن التنظيم وانضموا إلى داعش.
مع العلم ان آخرعملية شنتها القيادة العسكرية الأميركية في إفريقيا ضد تنظيم داعش تعود إلى تشرين الاول 2019

‫شاهد أيضًا‬

مار آوا يلتقي المشاركين في ملتقى الحوار لتعزيز المواطنة

التقى يوم الأمس البطريرك مار آوا الثالث، بطريرك كنيسة المشرق الآشوريّة في العالم، وفد من ا…