24/07/2020

خطأٌ طبي يودي بحياة شابة سريانية من مدينة صافيتا.

توفيت الشابة ليليان فريج مقدسي ذي ال25 ربيعاً، نتيجة خطأٍ طبي أودى بحياتها، بعد أن دخلت إحدى مشافي طرطوس وأجرت الفحوصات اللازمة لها، قبل القيام بعملية جراحية والتي هي عبارة عن عملية جيوب أنفية .
دخلت غرفة العمليات صباح يوم الأربعاء، وكانت مفعمة بالحيوية ولا تشكوا من أي عارضٍ صحي، ولكن نتيجةً للتخدير الزائد قبل العملية فارقت الحياة، حيث لم يحتمل جسدها الجرعة الزائدة من التخدير.
هذا وتم فتح تحقيقٍ في ملابسات هذه الجريمة، لمحاسبة المسؤولين عن هذا الخطأ الطبي الذي زاد تكراره في الآونة الأخيرة، وفُقدت الكثير من الأرواح بسببه.
ويُشار إلى أن الشابة ليليان هي من مدينة صافيتا التابعة لمحافظة طرطوس السورية.
كما يُذكر أنها ليست المرة الأولى التي تحدث فيها هكذا حالات إنما سبق وتوفي العديد من الأشخاص نتيجة خطأ طبي أو جرعة تخدير زائدة.

‫شاهد أيضًا‬

تشييع جثمان الشهيد “قومو” في مزار شهداء السريان

شيّع يوم الأمس العشرات من أهالي مدينة الحسكة، جثمان الشهيد ميلاد منير ميرو، المقاتل في الم…