25/07/2020

زاخاروفا تشدد على عزم بلادها مواصلة تعزيز التعاون مع الصين

أعربت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، في بيان صحفي أصدرته أمس الجمعة، تعليقاً على دعوة وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، للانضمام إلى “تحالف الدول الديمقراطية” الذي دعا بومبيو لتشكيله وذلك لمواجهة الصين، أعربت عن دهشتها من “نبرته المستفزة” بحسب وصفها، لافتة إلى أن تصريحاته ضمت “فظاظة أصبحت عادية بالنسبة للخطاب السياسي الخارجي للولايات المتحدة حول الجمهورية الشعبية الصينية ونظامها الاجتماعي السياسي وقيادة البلاد”.

وأضافت زاخاروفا خلال حديثها: أن “التوتر الذي تحدثه واشنطن في علاقاتها مع بكين لا يضر الولايات المتحدة والصين فحسب وإنما يزيد بشكل كبير من صعوبة الأوضاع الدولية بصورة عامة”.

وأشارت زاخاروفا إلى أن الخارجية الروسية تعتبر تصريحات بومبيو حول احتمال جر موسكو في الحملة الأمريكية المعادية للصين محاولة ساذجة لتعقيد الشراكة الروسية الصينية ودق الإسفين في العلاقات الودية بين روسيا والصين”.

وشددت المتحدثة باسم الخارجية الروسية على عزم بلادها مواصلة تعزيز التعاون مع الصين باعتباره من أهم عوامل إرساء الاستقرار للأوضاع في العالم.

وكان وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو قد دعا في كلمة ألقاها مساء الخميس، إلى تشكيل “تحالف للدول الديمقراطية” لمواجهة الصين، ورداً على سؤال حول إمكانية انضمام روسيا إلى مثل هذا التحالف قال بومبيو: “أعتقد أن هذا أمر ممكن، وهو ناجم عن طبيعة العلاقات بين روسيا والصين، هناك قضايا يجب علينا العمل مع روسيا لحلها”.

‫شاهد أيضًا‬

وفد الإدارة الذاتية في الخارج يلتقي الحزب اليساري السويدي

أجرى وفدٌ من الإدارة الذاتية الديمقراطية لإقليم شمال وشرق سوريا لقاءً أمس، مع مسؤولين في ا…